رسالة إلى النظام القديم الذي ما زال يعبث بمصر #Egypt #25Jan

هذه الرسالة هي رسالة للنظام القديم الذي ما زال يعبث بمصر وأمنها ويجتهد كي يتجمل قبل الانتخابات البرلمانية القادمة ... هذه الرسالة عبارة عن اجتهاد شعري على نمط قصيدة "هشام الجخ" والتي كانت بعنوان "مسقط رأسي في ميدان التحرير " أيام بداية الثورة

أطلق كلابكَ القديمةَ كلها
فلن تعودَ مصر لسابق عهدها

لا صمت بعد اليوم يفرُض خوفه
قد فاق شعب مصر وأهلها

دع خيالك تجمح أحلامه 
فلن تعودَ لنهبِ مصر وخيرها

قد قام شعب مصر ولن يعود
إلا بعد رجوعها منصورة ... شامخ رأسها

راهنو كما شئتم ! إحلموا كما شئتم !
فمصر وأمنها محفوظٌ بحفظ ربي وربها

لن تلبثَ الأيامُ أن تُلقي بكم
في غيب جب الزمان كما أذقتم شعبها

أحزاب فلول الوطني المنحل

تعليقات

  1. مش كفايه تدمير 30 سنه لسه بيفكروا يدمروا تانى حسبي الله ونعم الوكيل فى كل حد يريد تدمير مصر او تاخير نهضتها

    ردحذف

إرسال تعليق

أرجو عدم كتابة أي تعليق مسيء للأديان أو مخالف للآداب العامة وأعد بنشر ما سوى ذلك مهما كان

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

محدث - حقائق صادمة : ذهب مصر المنهوب ... عن جبل السكري نتحدث #SCAF #Egypt #NoSCAF

دليل حقوق المواطن وواجباته عند التعامل مع أجهزة الشرطة - وزارة الداخلية

هام وعاجل !: اللجان الإلكترونية تعمل في صمت ولكن بغباء !! #SCAF #OccupyCabinet