مازال الدم المصري رخيص بعد الثورة #EgyPolice #FakeTrials

خبر نزل علي كالصاعقة !!
الضابط تامر سامي الذي قتل ربة منزل كانت في شرفة منزلها وشرع في قتل أبنها وإبنتها يوم 29 يناير حكمت عليه محكمة الجنايات اليوم بالسجن 5 سنوات !
فقط !! يا بلاش !
هل هذا هو جزاء القتل المباشر والشروع في القتل !! هل هذه هي تسعيرة قتل المصريين بعد الثورة !
تفاصيل الخبر تقول :

وكانت المجنى عليها سامية محمود حسن قد شاهدت ونجليها محمود السيد حسين وفاطمة الزهراء الضابط يقوم بايقاف أحد المارة، الذى كان يستقل دراجة بخارية، وتعدى عليه بالسب والضرب فقام نجلها بتصويره بهاتفه المحمول، فيما قام المتهم بإطلاق الرصاص عليها أثناء وقوفها فى شرفه منزلها.

!!!!!!!!!!!!!!!!!!!


إذا كان الحال هكذا فلنستعد من الآن حين يرفع علينا المخلوع دعوى التعويض بعد حصوله على براءة مؤكدة !!!
المحروس "تامر سامي" كان يعاقب أسرة شاب سجل له على تليفونه المحمول التعدي على شخص كان يركب دراجة نارية وعقابة له قتل أمه وأصابه هو وأخته بطلقات الخرطوش - وهو أمر يحق للضابط طبعا كما كفلة دستور الداخلية -  فعاقبته المحكمة بخمس سنوات سجن وتعويض 10 آلاف جنيه !!!! - معنى ذلك ان المحكمة تره مذنب وإلا لكانت برأته - فما هو مبرر القاضي ؟ هل لأن الضابط ما زال صغيرا وفي بداية حياته ولم يقتل سواى إمرأة واحدة وشرع في قتل 2 آخرين ؟
وطبعا هذا هو حكم محكمة الجنايات وهو أول درجة من درجات التقاضي ! بمعنى أن المتهم يحق له الإستئناف لتخفيف الحكم !
طبعا سنسمع الأصوات السخيفة التي ستطنطن : لا تعليق على أحكام القضاء !!!
بل سنعلق ونعلق ونصرخ حتى يصبح العدل في بلادي متاحا للبسطاء وعامة الشعب
حتى نقف فعلا أمام القضاء سواسية !
لا أن نشاهد المذنب في القفص - من ضباط الداخلية - يحرسه ويحميه ويخفيه عن الأعين اصدقاءهم من ضباط الداخلية الذين يحصلون على رواتبهم فقط لكي يقوموا بحمايتنا لا بحماية قاتلينا !!
لا أن تتحول أهم القضايا إلى قضايا سرية لا نعلم عنها شيئا !!!
ولن نسكت أبدا إلا حين يستقل القضاء 
ونطهر الداخلية تطهير حقيقي
والله حسبنا ونعم الوكيل

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

محدث - حقائق صادمة : ذهب مصر المنهوب ... عن جبل السكري نتحدث #SCAF #Egypt #NoSCAF

دليل حقوق المواطن وواجباته عند التعامل مع أجهزة الشرطة - وزارة الداخلية

شاهد مع عمر الشال كيف تؤمن نفسك علي الفيس بوك ؟