حزب التغيير والتنمية يشارك في الجمعة 8 يوليو ويدعو الشعب المصري للحفاظ على الثورة

أعلن حزب التغيير والتنمية المصري "تحت التأسيس" أنه سوف يشارك ممثلاً في أعضاءه في جمعة 8 يوليو تحت شعار "مصر اولا ... الثورة أولا" ، وقال في بيان رسمي وزع على عدد من الصحف والمواقع الإخبارية:
نشارك في حزب التغيير والتنمية في جمعة 8 يوليو لأننا نرى أن الثورة لم تحقق أهدافها بعد، وأن محاولة الانقلاب عليها قائمة، وأن العديد من القوى السياسية انشغلت بالمكاسب عن تحقيق أهداف الثورة.

يشارك الحزب في جمعة 8 يوليو تأكيداً لوحدة مصر في احتضان ثورتها، ويؤكد على رفض كل محاولات الانقلاب على شرعية الثورة وعلى خيارات الشعب المصري التي أكدها الاستفتاء، وحرص حزب التغيير والتنمية على تسريع خطوات محاسبة المجرمين سواء من القتلة أو من اللصوص ومن نشروا كل أشكال الفساد في ربوع مصر طوال العقود الماضية.

كما نشارك في 8 يوليو للتأكيد على رفض حزب التغيير والتنمية للسياسات الحالية للحكومة المصرية التي ترسخ التباطؤ في التعامل مع المشكلات العاجلة للشعب المصري، وتعيد إلى ذاكرة الجميع نفس ألفاظ ومصطلحات الحكم السابق في تخدير الشعب وتحذير العامة من المطالبة بالحقوقـ إضافة إلى الإنجازات الهزيلة في معظم المجالات. نطالب الحكومة المصرية إن تنحاز للثورة بشكل قطعي وكامل، أو أن تستقيل لتفسح المجال لوزارة تعبر عن أحلام أبناء ثورة مصر وطموحاتهم المشروعة.

نشارك في 8 يوليو لأننا نريد إعادة هيكلة وزارة الداخلية بشكل كامل، وإيقاف كل من اتهم بالمساهمة في قتل أو إصابة المشاركين في الثورة في كل أنحاء مصر عن العمل بشكل فوري وتعجيل محاكمتهم أمام القضاء المصري العادل. كما نؤيد مبادارات تقليص حجم وزارة الداخلية وإيقاف تغولها في الحياة العامة المصرية، وممارساتها المشينة في أحداث 28 و29 يونيو، ومحاسبة من تسببوا في هذه الأحداث.

ندعو جميع أبناء شعب مصر إلى المشاركة في 8 يوليو لتأكيد حرص المصريين على ثورتهم، ومواجهة التباطؤ في تحقيق الثورة لمكتسباتها، والتأكيد على حماية حقوق الشعب المصري والنزول على رغباته التي أظهرها الاستفتاء، ودعوة كل القوى الوطنية والسياسية إلى التوحد حول الانتقال السلمي للسلطة إلى الأجهزة المدنية المصرية وفق إرادة شعب المصري وفي أسرع وقت.

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

دليل حقوق المواطن وواجباته عند التعامل مع أجهزة الشرطة - وزارة الداخلية

محدث - حقائق صادمة : ذهب مصر المنهوب ... عن جبل السكري نتحدث #SCAF #Egypt #NoSCAF