تسجيل حالتي وفاة في مدارس السعودية وإغلاق مدرستين

سجلت وزارتي التربية والصحة في السعودية أول حالتي وفاة بين طلاب المدارس بسبب إصابتهما بفيروس إنفلونزا الخنازير عيقب مرور 3 أسابيع منذ بدء الدارسة للعام الدراسي الجديد في المملكة .

وكانت أول حالة وفاة في مدارس المملكة سجلت لطالب في المرحلة المتوسطة للبنين في محافظة الرس بمنطقة القصيم شمال العاصمة بينما الحالة الثانية كانت لطالبة ايضا في المرحلة المتوسطة توفيت في احدى مستشفيات الرياض وهي طالبة تدرس في أحدى مدارس المنطثة الشرقية .

وقد صدر بيان لوزارة الصحة قبل قليل أكدت فيه أن حالتي وفاة بمرض أنفلونزا أتش1ان1 (الخنازير) الأولى لطالب في المرحلة المتوسطة يبلغ من العمر (12) عاما أدخل أحد مستشفيات منطقة القصيم بسبب معاناته من نوبات صرع متكررة واسترجاع لا إرادي نتج عنه التهاب حاد في الرئة وأثبتت الفحوصات إيجابية إصابتة بفيروس (اتش1 ان1) ,والثانية لطالبة في المرحلة المتوسطة بإحدى مدارس المنطقة الشرقية تبلغ من العمر (14) عاما تعاني من السمنة المفرطة.

, ويأتي قرار تعليق الدارسة وإغلاق المدرستين بعد مرور 3 أسابيع دراسية من انطلاقة العام الدراسي الجديد في المملكة .

وقرار إغلاق المدرسة وتعليق الدراسة يأتي ضمن تعليمات وزارتي التربية والصحة التي تنص على إغلاق المدرسة وتعليق الدراسة لمدة 7 أيام عند وفاة أحد طلابها من المصابين في المرض.

وقد كانت السعودية قد سجلت عدد من الإصابات المسجلة رسميا بين طلاب المدارس منذ انطلاق بدء الدراسة والتي تجاوزت 47 حالة مؤكدة بينما يشتبه بعشرات الحالات التي لم تسجل بعد رسميا .

ولازالت السعودية متوقفة حتى الآن عن عملية الإعلان عن حجم المصابين بفيروس H1N1 الذي قضى حتى الآن على ما يفوق الـ42 شخص في المملكة بينما ترتفع حالات الإصابة لما فوق 9 آلاف حالة .

ولم يعرف بعد أن كانت المدرسة مهيأ لإمكانية الدراسة عبر الانترنت كما ورد في خطة وزارة التربية والتعليم السعودية ,التي اشترطت لإغلاق المدارس وتعليقها لمدة 7 أيام في حال بلغت نسبة الطلاب الذين تظهر عليهم أعراض المرض 10 في المائة بمعدل 6 حالات,وإغلاق المدارس التي ينتسب إليها المعرضين لمضاعفات المرض كـ"مدارس ذوي الاحتياجات الخاصة ورياض الأطفال إذا بلغت إصابتهم نسبة 5 في المائة .

وقال مسئول تربوي أن المدرسة تغلق إذا حصلت وفاة لأحد طلابها أو أدخل اثنان من الدارسين فيها العناية المركزة بسبب المرض.

واعتمدت الوزارة غرف عزل داخل المدارس وتوفير كميات كافيه من المنظفات والمناديل والكمامات الطبية في المدرسة ورفع نسبة تعقيم دورات المياه .

وقالت الوزارة التي يدرس في مدارسها أكثر من 5 ملايين طالب وطلبه في 30 ألف مدرسة موزعه في أنحاء البلاد ويقوم على تدريسهم وخدمتهم ما يقرب 450 ألف موظف وموظفة ,أنها أقرت الخطة الوطنية لمكافحة وباء إنفلونزا الخنازير الصادرة من وزارة الصحة والمعتمدة عالميا ومنها منظمة الصحة العالمية والمراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض .

وذكر فيصل بن معمر نائب وزير التربية والتعليم أنهم شكلوا لجان من الوزارتين لمتابعة المرض خلال فصل الربيع من عام 2009 واتخاذ قرارات سريع تخص إغلاق المدرسة وتعليق الدارسة بحسب حالات الإصابة ,مشيرا إلى وجود حملة توعوية مستمرة لمنسوبي التعليم والطلبة وأولياء أمورهم طوال العام الدراسي.

وأوضح بن معمر أنه يتم إجبار من يلاحظ عليهم أعراض المرض بالبقاء في المنزل لتأكد من سلامتهم ,وفي حال ظهرت إصابة في أحد المدارس يتم اعتماد الكشف المبكر لدرجة حرارة الطلبة في بداية اليوم المدرسي لكل طالب .

وقد استحدثت الوزارة خدمة الخط الساخن المجاني( 800) للإجابة على استفسارات منسوبي التعليم وأولياء أمور الطلبة ,ونظام تدريس الطلبة المصابين من خلال التدريس الإلكتروني عند إغلاق المدرسة أو إصابة أحد طلابها بحيث يتلقى التعليم في المنزل من خلال خدمات الإنترنت والبريد الإلكتروني في أداء واجباته المدرسية لحين شفائه والتأكد من سلامة الطلبة .

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

محدث - حقائق صادمة : ذهب مصر المنهوب ... عن جبل السكري نتحدث #SCAF #Egypt #NoSCAF

دليل حقوق المواطن وواجباته عند التعامل مع أجهزة الشرطة - وزارة الداخلية