وزارة التربية والتعليم السعودية تضع خطة لمواجهة إنفلوانزا الخنازير

تضمنت إستراتيجية خطة وزارة التربية والتعليم السعودية لمواجهة وباء إنفلونزا الخنازير في 30ألف مدرسة موزعة في مختلف أنحاء البلاد تخصيص يوم دراسي كامل لتدريب العاملين في المدارس وتوفير خدمات صحية وإستشارات نفسية لتقليل من هلع وخوف الطلبة ومنسوبي التعليم من المرض تصل لمرحلة إغلاق المدارس وأعتماد التدريس إلكترونيا من خلال موقع الوزارة عبر الإنترنت وخط صحي ساخن مجاني .

وأقرت الوزارة في خطتها التي حصلت "آريبيان بزنس"على نسخة منها قبل نشرها في الصحف المحلية ,إشتراطات لإغلاق المدارس وتعليقها لمدة 7 أيام في حال بلغت نسبة الطلاب الذين تظهر عليهم أعراض المرض 10 في المائة بمعدل 6 حالات,وإغلاق المدارس التي ينتسب إليها المعرضين لمضاعفات المرض كـ"مدارس ذوي الإحتياجات الخاصة ورياض الأطفال إذا بلغت إصابتهم نسبة 5 في المائة .

وقال مسؤل تربوي خلال إجتماع وزارتي الصحه التعليم اليوم لدارسة الخطة التي أقرتها الوزارة أن المدرسة تغلق إذا حصلت وفاة لأحد طلابها أو أدخل إثنان من الدارسين فيها العناية المركزة بسبب المرض.

وأعتمدت الوازرة غرف عزل داخل المدارس وتوفير كميات كافيه من المنظفات والمناديل والكمامات الطبية في المدراسة ورفع نسبة تعقيم دورات المياه .

وقالت الوزارة التي يدرس في مدارسها أكثر من 5 ملايين طالب وطلبه في 30 ألف مدرسة موزعه في أنحاء البلاد ويقوم على تدريسهم وخدمتهم ما يقرب 450 ألف موظف وموظفة ,أنها أقرت الخطة الوطنية لمكافحة وباء إنفلونزا الخنازير الصادرة من وزارةالصحه والمعتمدة عالميا ومنها منظمة الصحة العالمية والمراكز الأمريكية لمكافحة الامراض .

وذكر فيصل بن معمر نائب وزير التربية والتعليم أنهم شكلوا لجان من الوزارتين لمتابعة المرض خلال فصل الربيع من عام 2009 وإتخاذ قرارات سريعه تخص إغلاق المدرسة وتعليق الدارسة بحسب حالات الإصابة ,مشيرا إلى وجود حملة توعوية مستمرة لمنسوبي التعليم والطلبة وأولياء أمورهم طوال العام الدارسي.

وأوضح بن معمر أنه يتم إجبار من يلاحظ عليهم أعراض المرض بالبقاء في المنزل لتأكد من سلامتهم ,وفي حال ظهرت إصابة في أحد المدارس يتم إعتماد الكشف المبكر لدرجة حرارة الطلبة في بداية اليوم المدرسي لكل طالب .

وكشف عن إستعانة الوزارة بخبراء في مجال مكافحة الأمراض المعدية من داخل المملكة بالإضافة إلى خبراء من منظمة الصحة العالمية على أن تتكفل الوزارة بكافة تكاليف مشاركتهم في التدريب.

وقد إعتمدت الوزارة لأول مره في تاريخها أستخدام التقنية كوسيلة للتوعية الصحية بالمدارس وإيجاد موقع خاص للتعليم يزود كافة أفراد الأسر والمجتمع بمستجدات المرض في المدارس والتوعية اللأزمة وتعليمات الصحية المتبعة من حيث الوقاية والعلاج لمرضى الخنازير .

وقد أستحدثت الوزارة خدمة الخط الساخن المجاني( 800) للإجابة على إستفسارات منسوبي التعليم وأولياء أمور الطلبة ,ونظام تدريس الطلبة المصابين من خلال التدريس الإلكتروني عند أغلاق المدرسة أو اصابة أحد طلابها بحيث يتلقى التعليم في المنزل من خلال خدمات الإنترنت والبريد الإلكتروني في إداء واجباته المدرسية لحين شفائه والتأكد من سلامة الطلبة .

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

دليل حقوق المواطن وواجباته عند التعامل مع أجهزة الشرطة - وزارة الداخلية

محدث - حقائق صادمة : ذهب مصر المنهوب ... عن جبل السكري نتحدث #SCAF #Egypt #NoSCAF