السعودية تستعين بنظام إلكتروني لحماية الحجاج من انفلونزا الخنازير

استعانت وزارة الصحة السعودية بفريق من مركز مراقبة الأمراض في ولاية أتلانتا الأمريكية من أجل مكافحة احتمال انتشار مرض أنفلونزا الخنازير خلال موسم الحج والعمرة، إذ بدأ الفريق الخطوات الأولى لتطبيق نظام إلكتروني متطور لاستقصاء المرض وغيره من الأمراض الموضوعة تحت الاستقصاء الوبائي خلال الموسم.

وسيعمل الفريق، الذي باشر عمله بدعوة من وزارة الصحة بالمملكة، مع نظيره السعودي أثناء موسم الحج والعمرة.

وتواجه السعودية تحديا كبيرا يتعلق بانتشار وباء أنفلونزا الخنازير خلال موسم الحج القادم الذي يشهد تجمع ملايين الحجاج في مكة المكرمة.

وسجلت السعودية منذ ظهور المرض 14 حالة وفاة، فيما تجاوزت الإصابات ألفي إصابة، وتقول وزارة الصحة السعودية أن 95 بالمائة منها شفي تماما من المرض وعاد لممارسة حياته الطبيعية.

وقال المتحدث الرسمي لوزارة الصحة خالد مرغلاني، إن هذه الخطوة تهدف إلى سلامة حجاج بيت الله الحرام، لافتاً إلى أن المملكة تعد أول دولة في الشرق الأوسط والثالثة على مستوى العالم التي تقوم بتطبيق هذا النظام الذي سيحقق فائدة كبيرة في إيصال المعلومات الوبائية بسرعة عالية ودقة متناهية لأصحاب القرار.

من جهته، رأى عضو الفريق الأمريكي مدير برنامج المعلومات الصحية العالمية في المركز الوطني لمعلومات الصحة العامة في المركز تاديس ووهيب، أن الفريق جاء لمتابعة التوصية الخاصة بجزئية نظام الاستقصاء الوبائي لأنفلونزا الخنازير، التي وردت في توصيات ورشة عمل جدة التي نظمتها وزارة الصحة أخيراً، والتي تبناها وزراء الصحة العرب ودول شرق المتوسط في اجتماعهم الأخير في القاهرة.

وقال إن الفريق سيقوم باختبار النظام الذي اقترح للاستخدام خلال موسم الحج هذا العام تنفيذاً لتلك التوصية، وهو نظام استقصاء إلكتروني بالأجهزة المتنقلة للأمراض المعدية مثل مرض أنفلونزا الخنازير وغيره، حيث يمكنه التقاط المعلومات وإيصالها في الوقت المناسب ويمكن استخدامه أيضاً لرصد الأمراض غير المعدية أيضاً، ما يساعد على فهم الوضع الصحي للحجاج وتحديد إمكانية تفشّي ذلك المرض والأخطار المرتبطة به ويتيح بالتالي اتخاذ التدابير في الوقت المناسب.

وأوضح أن الفريق سيقوم السبت المقبل بعقد دورة تدريبية تعريفية وتطبيقية في جدة لهذا النظام الذي سيحقق وفرا ليس في الوقت فحسب وإنما في إجراءات الاستقصاء والتبليغ والحصول على النتائج، على أن يتم التطبيق عقب ذلك مباشرة في الميدان في مكة المكرمة.

وتقول السعودية أنها اتخذت كافة الإجراءات المتعلقة بمحاصرة المرض ومنعه من الانتشار خلال موسمي الحج والعمرة، وأنها تنتظر وصول أربعة مليون لقاح للأنفلونزا قبل موسم الحج.

وكانت وزارة الصحة قالت الجمعة الماضية أنها ستعالج جميع مصابي أنفلونزا الخنازير من المواطنين والوافدين مجانا في المستشفيات الحكومية والخاصة بعد أوامر أصدرها العاهل السعودي الملك عبد الله.

وتقول الوزارة أنه على الرغم من الانتشار السريع للمرض إلا أن درجة ضراوة الفيروس لا تزال متوسطة الحدة وغالبية الحالات تشفى من دون علاج وأن نسبة الوفيات متدنية في السعودية.

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

محدث - حقائق صادمة : ذهب مصر المنهوب ... عن جبل السكري نتحدث #SCAF #Egypt #NoSCAF

دليل حقوق المواطن وواجباته عند التعامل مع أجهزة الشرطة - وزارة الداخلية