حملة: مستقبل حقوق الطفل، مسئولية من؟

لديهم قدر كبير من القوة والنفوذ، يمكن أن يغير حياة الآلاف وربما الملايين من الأطفال. إنهم المرشحين لتولي مناصب في عالم حقوق الطفل، والذين يمكنهم إحداث فارق هائل في هذا المضمار.

من هم؟ كيف يتم اختيارهم؟ والأهم من ذلك، هل هم أفضل الأشخاص لتولي هذه المهمة؟

اليوم تطلق شبكة معلومات حقوق الطفل- كرين، حملة خاصة بهذه القضية الحاسمة. هدفنا؟ إثارة مسألة تعيين واختيار ممثلين مناسبين، وبكل شفافية، يتحلون بالالتزام والمهارة والخبرة بالعمل بفاعلية من أجل حقوق الطفل.


من هم المسئولين عن حقوق الطفل؟

حددنا فيما يلي قائمة بالمناصب العالمية الرئيسية المعنية بحقوق الطفل، وتواريخ التجديد أو إعادة التعيين. وتختلف عملية التعيين من وظيفة لأخرى. لمعرفة تفاصيل كل منصب أنقر على البنود التالية:

- المديرة التنفيذية لليونيسيف (تنتهي فترتها في أوائل عام 2010)

- أعضاء لجنة حقوق الطفل (الانتخابات المقبلة في كانون الأول / ديسمبر 2010)

- أعضاء اللجنة الأفريقية لخبراء حقوق ورفاه الطفل (تواريخ عديدة)

- الممثل الخاص للأمين العام المعني بالأطفال والصراعات المسلحة (تنتهي مدته عام 2012)

- الممثل الخاص للأمين العام بشأن العنف ضد الأطفال (تنتهي مدته عام 2012)

- الإجراءات الخاصة لمجلس حقوق الإنسان منها المقرر الخاص المعني بالاتجار بالأشخاص وخاصة النساء والأطفال؛ والمقرر الخاص المعني بمسألة بيع الأطفال استغلالهم في الدعارة والمواد الإباحية.

بالإضافة للمناصب الدولية والإقليمية التالية، قد يكون لها أيضا أثر كبير على حقوق الطفل ولذا ينبغي أن تعكس الالتزام والمهارة والخبرة المناسبة:

- الأمين العام للأمم المتحدة (تنتهي مدته عام 2012)

- المفوض السامي لحقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة (تنتهي مدته عام 2012)


لماذا الحملة؟

نشطت شبكة معلومات حقوق الطفل في الآونة الأخيرة بصورة متزايدة في قضايا التعيينات بمناصب حقوق الطفل. وخلال الفترة الأخيرة كنا جزء من الحملة الداعية لتعيين ممثل خاص للأمين العام بشأن العنف ضد الأطفال.

وإذ تعمل الشبكة بالتعاون مع مجموعة المنظمات غير الحكومية لاتفاقية حقوق الطفل، في المراقبة عن كثب، وتقديم التقارير حول انتخابات لجنة حقوق الطفل. والاتصال الوثيق مع غيرها من المناصب الرئيسية في مجال حقوق الطفل. فنحن ندرك الأهمية الكبرى لهذه الأدوار، والحاجة إلى ضمان أن تكون الإجراءات الخاصة بالتعيين علنية وصارمة وخاضعة للتدقيق، وتركز على تعزيز وحماية حقوق الطفل.

متى؟

كما يستدل من القائمة أعلاه، أول المناصب التي يجب النظر في إعادة التجديد أو التعيين لها، هي المنصب الخاص بالمدير\ة التنفيذي\ة لليونيسف. ونخن نعتزم إصدار نداءات بالتحرك تتعلق بالأدوار الأخرى وقت تجديدها أو التعيين فيها، بشرح تفصيلي للأدوار، والتحركات المطلوبة بشأنها.

صندوق الأمم المتحدة لدعم الطفولة- اليونيسيف

الدور: تتمثل مهمة اليونيسف وبتكليف من الجمعية العامة للأمم المتحدة في "الدعوة لحماية حقوق الطفل، ومساعدتهم على تلبية احتياجاتهم الأساسية وتوسيع نطاق الفرص المتاحة لهم لتحقيق كامل طاقاتهم وقدراتهم. وتسترشد اليونيسف في تنفيذها لهذه المهمة باتفاقية حقوق الطفل، وتسعى جاهدة لترسيخ حقوق الطفل باعتبارها مبادئ أخلاقية ثابتة ومعايير دولية للسلوك تجاه الأطفال. "(كما ورد في الصفحة الالكترونية لمنظمة الأمم المتحدة للطفولة). ويشرف المدير\ة التنفيذي\ة على ميزانية سنوية تتخطى 3 مليار دولار، كما يشرف\تشرف على إدارة 10.000 موظف في أكثر من 150 بلدا.


كيف؟ ينص الميثاق التأسيسي للمنظمة، للعام 1946، على أن المدير التنفيذي ينبغي أن يعين من قبل الأمين العام وبالتشاور مع المجلس التنفيذي. ولا يوجد متطلبات أو توجيهات أخرى حول التعيين. وبالرغم من أنه منذ تأسيس اليونيسيف عام 1947 كان كل الأشخاص الذين تولوا منصب المدير التنفيذي من الولايات المتحدة الأمريكية.


موعد التعيين المقبل: بداية 2010


التحرك الممكن! تأمل الشبكة أن نعمل جميعا بكل طاقتنا وكذلك منظمات حقوق الطفل غير الحكومية والمؤسسات غير الحكومية ومؤسسات حقوق الإنسان المعنية بحقوق الطفل، على تشجيع حدوث تغيير إيجابي في عمليات التعيين للمناصب الرئيسية لحقوق الطفل، بدءا بالترشيح المقبل لليونيسف.

عليه فإننا نقترح الإجراءات الفورية التالية: ندعوكم للتوقيع باسم منظمتكم على مناشدة أدناه، وذلك قبل الاثنين 14 سبتمبر 2009. سيتم إرسال المناشدة للأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، والمجلس التنفيذي لليونيسيف.


إلى: الأمين العام للأمم المتحدة، السيد بان كي مون، رئيس المجلس التنفيذي لليونيسيف السيد عمر داو، السادة أعضاء المجلس التنفيذي.

نحن الموقعين أدناه، نكتب إليكم بخصوص النظر قريبا في المنصب الخاص بالمدير التنفيذي لليونيسيف. وبما أننا ندرك أهمية وجود قيادة خبيرة لترجمة حقوق الطفل إلى واقع. فنحن ندعو الأمين العام للأمم المتحدة والمجلس التنفيذي لمنظمة الأمم المتحدة للطفولة لوضع إجراءات لعملية التعيين لمنصب المدير التنفيذي لليونيسف لهذا العام، وان تتم بشكل علني ويعتمد الشفافية، وأن تركز على القدرة على تعزيز و حماية حقوق الطفل، بما يتماشي مع رسالة اليونيسف.

ونوصي بما يلي :
1. وضع ونشر المؤهلات المطلوبة على العامة.
2. التشاور مع جميع الجهات المعنية، بما في ذلك المجتمع المدني.
3. وضع جدول زمني محدد لتقديم الترشيحات، وإعلان القائمة القصيرة للمرشحين، والاختيار النهائي.

من معرفتنا السابقة بمعايير الاختيار السارية بالفعل، كالمعرفة بعمل الأمم المتحدة، والخبرة الإدارية المناسبة، فإننا نعتقد بضرورة اعتبار ما يلي أيضاً:
1. الخبرة في ميدان حقوق الإنسان.
2. القدرة والاستعداد للعمل من أجل قضايا الأطفال.
3. الالتزام بالعمل مع المجتمع المدني.
4. الاستعداد للدفاع عن ومناصرة القضايا الحساسة أو قضايا حقوق الطفل التي لا تحظى بشعبية كبيرة.
5. الخبرة السابقة بإعمال اتفاقية حقوق الطفل.

نأمل منكم تفهم قلقنا واهتمامنا بهذه القضية. وسنكون شاكرين لكم لو قمتم بتزويدنا بمعلومات أخرى عن عملية الاختيار والجدول الزمني الخاص بالتعيين لهذا المنصب.
مع الشكر ،

وقع المناشدة هنا.

المزيد عن حملة حقوق الطفل، مسئولية من؟


للاستفسار اتصل بـ

البرنامج العربي لشبكة معلومات حقوق الطفل- كرين العربي

إيمان حرزالله

e-mail: arabic@crin.org

Mob: 002 010 2344 744

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

محدث - حقائق صادمة : ذهب مصر المنهوب ... عن جبل السكري نتحدث #SCAF #Egypt #NoSCAF

دليل حقوق المواطن وواجباته عند التعامل مع أجهزة الشرطة - وزارة الداخلية