25‏/02‏/2012

كنت بحلم ومازلت ... مجرد خواطر

كنت بحلم ومازلت ...
ببلد حره ... تغنينا مالتفكير فالسفر بره!
ببلد عفية ... بسواعد شبابها اللي الكبار لسه شايفينهم هفيه!
ببلد قوية ... ترفع راسها وتسيبها من التبعية!
لكن الكلاب لسه مصممين ينسونا وينسوها مين هيه

كنت بحلم ومازلت ...
بشعب واعي ... يحفظ التاريخ ويصنع الحاضر ويخطط للي جاي!
بشعب حر ... يعشق الحرية وبيكره الإستعباد والذل!
بشعب قادر ... عارف مفاتيح قوته وأدواته ويرهب المحتل!
بشعب ناهض ... يصحي البلاد بهمته ويزرع بين قمحها الورد ويا الفل!
لكن الكلاب لسه مكتفينا وبيسرقوا الحلم والأمل مالكل

عمر الشال
25 فبراير 2012

23‏/02‏/2012

كتاب: لماذا يكرهونه ؟! الاصول الفكرية لعلاقة الغرب بنبي الاسلام صلى الله عليه وسلم - بقلم د. باسم خفاجي

ملخص كتاب لماذا يكرهونه:
شهدت الفترة الماضية ارتفاع نبرة المواجهة مرة أخرى بين العالم الإسلامي من ناحية، وبين أوروبا وأمريكا من ناحية أخرى فيما يتعلق بالهجوم على شخص النبي محمد .
 يؤكد الكتاب - من خلال الأدلة التاريخية والفكرية - أن الموقف الغربي من النبي - عليه الصلاة والسلام - لم يتغير بالمجمل، وأنه كان دائماً موقفاً يغلب عليه صبغة العداء والاستهزاء، وإن اختلفت صور التعبير عن هذا الموقف بين فئات المجتمع الغربي المختلفة. 
يهدف البحث إلى التعرف على الأسباب الفكرية لهذا الموقف الغربي، وكيف يمكن مقاومة هذا الموقف عملياً للدفاع عن رموز الأمة الإسلامية؟ ينقسم الكتاب إلى ستة فصول. يناقش الفصل الأول موقف الفكر الغربي من نبي الإسلام. أما الفصل الثاني فيوضح الصورة النمطية الموجودة بالغرب عن الإسلام كدين، وعن رسول الله كرسول وكفرد وكرمز للأمة الإسلامية. 
يركز الكتاب في الفصل الثالث على الأصول الفكرية للمواقف الغربية من نبي الإسلام. أما الفصل الرابع فيناقش آليات تغيير النظرة الغربية النمطية عن النبي . وفي الفصل الخامس مجموعة من المشروعات المقترحة للتعريف بالنبي في الغرب والدفاع عنه في وجه حملات التشويه والإهانة. أما الفصل السادس والأخير فيجمع باقة من المقترحات والتوصيات.
يرى المؤلف أن ظاهرة العداء الغربي لنبي الإسلام هي ظاهرة مرضية، ويتساءل: إن كان لهذه الأمة ولنبيها عدوٌ من المجرمين في زماننا هذا - كما أخبرت آيات القرآن الكريم - فمن يمكن أن يكون هذا العدو غير الغرب ؟!


تعريف بالدكتور باسم خفاجي:
الدكتور باسم خفاجي رئيس مجلس إدارة منتدى التميز للقادة والمدراء، وهو استشاري دولي في التعلم الإلكتروني وتقنيات التعليم، وباحث في الدراسات الفكرية والاستراتيجية وما يعنى بالشأن المصري والعلاقات الدولية.

كما عمل كأستاذ زائر في عدد من الجامعات الأمريكية، حيث حصل على الماجستير من جامعة أيداهو عام 1988م، ثم الدكتوراة من جامعة ميتشجان الأمريكية في عام 1992م.

له العديد من المؤلفات منها ومن أهمها لماذا يكرهونه.

09‏/02‏/2012

النظام لم يسقط حتى هذه اللحظة ! كلمتين في الجون #Tahrir #25Jan

مطلب الثورة كان إن المصري يرفع راسه ! مش يداس وتتفقع عينيه ويضرب ويتقال له انت اتفقعت عينيك وانت غلطان والبعيد بلطجي !!!
كلمتين في الجون بجد للإخوان!


06‏/02‏/2012

هم يضحك! رجل المستحيل وعملية الاستاد أسطورة أدهم صبري والطرف الثالث #PortSaid #SCAF



أدهم صبري ، رجل وطني جداً ،قيل أنه تورط في مذبحة ستاد بورسعيد ،التى أسفرت عن نحو 77 شهيد وحوالي ألف جريح،بعض الشواهد تؤكد أنه كان هناك، لحظة فتح البوابات ولحظة انقطاع الكهرباء ،ولحظة إعدام الشهداء بطريقة مدربة وبدم بارد لم ينجو منها طفل أو حتى سيدة حامل في شهرها الثالث (*).

وعادة ما يشير المشير بأصبعه - خلاف أصبع الرويني- ويلمح إلى أسطورة الطرف الثالث الذى لا يُرى بالعين المجردة (*) ، مع أن أدهم صبرى يظهر في روايات د. نبيل فاروق وهو يصلى بانتظام كما أنه شديد الايمان بالله سبحانه وتعالى وبالقضاء والقدر ونقطة ضعفه هي الكرامة الزائدة وكره القتل دون سبب ضرورى، وهو ما يؤكد أن قتل الـ77 كان غايته نبيلة مع حُرمة وحقارة الوسيلة.

عملية بورسعيد:
أدهم صبري أو (ن-1) كما يلقب وتعنى أنه مقاتل نادر و رقم واحد تعنى الأول من نوعه، ويرجح مراقبون تورطه في عملية المجمع العلمي (*) ، والدليل أن الإعلامي خيري رمضان انفرد وأذاع خبر العملية قبلها بيوم كامل، فهل جرى تجنيد رمضان ومنحه لقب ( ن-2) (*) ؟ .

وأكد مراقبون أن اتفاقاً جرى سراً بين الطرف الثالث مع بقايا أذرع وزير الداخلية الأسبق ,اللواء حبيب العادلي, المتهم بقتل المتظاهرين، أسفر عن إزهاق أرواح 77 نفس دفعة واحدة في عملية الاستاد، محطماً رقم أكبر سفاح في موسوعة Guinness World Records بلغ حوالي 13 دقيقة ، تحسده عليها الفانتة "سونيا جرهام" موظفة الموساد الشقراء.

وكان مصدر أمني مطلع صرح لـ"التغيير" أن خلافات محتدمة تدور من وراء الكواليس لتوريط المجلس العسكري، مؤكداً أن مذبحة ستاد بورسعيد أحد نتائج الصراع الدائر بين جهة أمنية سيادية والمجلس العسكري.

ونفي المصدر تدخل أي جهات أجنبية في العملية التى فاق عدد ضحاياها، شهداء الموجة الأولى لعبور خط برليف التى لم تتخطى الـ 68 شهيداً فقط (*) .... أكمل التقرير

05‏/02‏/2012

إسعاد يونس تبدع : حسبنا الله ونعم الوكيل #NoSCAF

هو مين حسنى مبارك ده؟؟.. ومين صفوت الشريف؟؟.. ومين عز ومين وز ومين ومين.. مين دول قدام شعب مصر ومستقبلها وأمانها؟؟.. مين الشلة الموضوعة فى كفة والبلد فى الكفة التانية؟؟.. مين ده اللى بيتنقل فى طيارة ممنوع تصويرها وسيارة إسعاف بتعمل أربع مشاوير فى الجلسة الواحدة واحنا بنكاكى على ما يسأل فى أهالينا استقبال طوارئ فى مستشفى ولاَّ مستوصف.. مين السجناء دول اللى كل سجين مصروفله عربية لوحده يروح بيها السجن ويرجع بيها.. مين اللى محاكماتهم محظور نشرها ولا احنا عارفين تطوراتها إيه وقاعدين نضرب أخماس فى أسداس؟؟.. فين محاكمة موقعة الجمل؟؟..
مين المدام اللى مسرّحة شوية ناس ولاؤهم ليها بحكم المستندات والأفلام المتصورة فى غرف النوم والتواليتات ووصولات الأمانة وتحويلات البنوك والعك الأزلى اللى كان واخد براحه فى البلد دى.. فين الباشا صفوت الشريف؟؟.. متنيل متشال على جنب ليه وفين محاكماته وإيه أخباره؟؟.. إشمعنى يوسف بطرس غالى ينطس تلاتين سنة سجن فى قضية نمر عربيات واللى خربوها ومازالوا يخربونها قاعدين منعمين يحصلون على رعاية وحماية لم يحصل عليها لا أعظم الشرفاء ولا أعتى المجرمين.. إيه الليلة السودة دى؟؟.. بتحموهم من مين؟؟.. من الشعب؟؟.. وهل الثمن يساوى انقلاب الشعب عليكم؟؟.. وهل الشعب يقاس بأى ثمن فى الدنيا؟؟

  • انتوا عايزين إيه مننا بالظبط؟؟.. أنتم.. نعم أنتم.. جنرالات المجلس العسكرى.. ماذا تريدون من شعب مصر بالتحديد؟؟.. أنا التى أسأل.. أنا المواطنة البسيطة التى طالما عبرت عن جل احترامها للمجلس الأعلى للقوات المسلحة الباسلة.. هكذا كنت أناديه وأصر على عدم توجيه أى اتهامات أو إهانات له وكنت أستكبرها جدا بحكم نشأتى وتربيتى.. وتحملت من أجل ذلك كل السباب والتحقير وسب الدين كأننى عميلة للمجلس أو بقبض منه تمن ولاء زى المفخّد اللى بيقبضه بعضهم.. وأنا الآن التى أسأل وغيرى ملايين.. وآخرتها؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!


  • المصيبة أننا أشرنا ونبهنا من قبل آلاف المرات.. ليس بصفتنا أذكياء بنلقطها وهى طايرة، لكن بصفتنا أغبياء وجهلة ومخنا قد النملة.. قلنا إن الكتالوج قديم بالى رث.. وإن كل خطة يتم وضعها لإشاعة الفوضى وخلق الفزّاعات وإرهاب الناس مكشوفة وقديمة وبلدى وناشعة مية معطنة.. فما بالكم بالأذكياء بقى.. وقد يطالبكم البعض بالابتكار والتجديد عشان تخيل علينا حتى.. طب وإيه رأيكم لو من الأول كنا حطينا مصلحة الشعب فى المقدمة.. مش كان يبقى أسهل وأأمن وأشرف وكل المعانى؟؟


  • يا عالم طلع أيمان أبونا تدبيرات ومؤامرات وتخطيطات وتربيطات.. والله قرفنا.. من أول موقعة الجمل واحنا بنتربط فى ساقية مغمضين وبنلف زى الجاموس حوالين علامات الاستفهام الضخمة التى تلتهمنا وتكاد تأتى على آخر ما كنا نؤمن به فى هذا الوطن.. من ساعة فتح السجون وطلق المجرمين علينا.. إلى مهزلة اقتحامات أمن الدولة.. مرورا بحرق الكنائس وتصدير بشر ليست لهم أى صلاحيات ليسيطروا على الجموع، كأنكم تفتقدون أى أهلية أو سلطة أو قوة.. ولا هدوا ولا سيطروا ولا نيلة لكن فاحت رائحة التربيطة والاتفاق فقط.. بدليل استمرار قطع الطريق والإضرابات المجنونة إلى الآن.. وفى السكة تأتى موجات منظمة للبلطجة غير مسبوقة وغير مفهومة ولا تنتمى لسلوك الشعب من أصله.. وشوية حوادث خطف تظهر فيها قوة الداخلية ظهورا مؤقتا ثم فس.. وخد عندك محاكمات عسكرية للمدنيين وخصوصا الثوار.. وعالم بتختفى بالشهور مش عارفين محبوسين فى أنهى داهية.. وأهالى بتتلطم.. ومشكلة شهدا لا تحل بل وتضاف إلى أعدادهم أعداد أخرى.. من أول يوم العيد الصغير وتفضية ميدان التحرير إلى الآن.. مرورا بكل جرائم الميدان ومحمد محمود ومجلس الوزراء.. واصطياد الثوار بعينهم لاغتيالهم.. وطلق جحافل حيوانات مدربة تتصور بالقصد أمام الكاميرات وهى تحرق المنشآت.. وحملة منظمة لبث الكراهية فى الثورة وشبابها.. وتجنيد ناس لهذا الغرض للأسف عرة ويكسفوا فتكون النتائج هزلية ومؤسفة وأكثر ضحالة وخيابة.. وفى النص بقى استفتاء عبيط تنزف فيه الدولة مليارات ويبوظ.. وتعديلات دستوريه فياسكو.. وجيم طويل عريض ولا أجدع جيم بلاى ستيشن على كراسى البرلمان والانتخابات واللى فى القلب فى القلب بقى.. وحتى بعد نجاح التربيطات وتقسيم الفخدة.. تظهر على السطح أشياء مريبة كأن يتم توقيع قانون الانتخابات الرئاسية قبل انعقاد البرلمان الأول بأربعة أيام دون إخبار أحد.. فيقول الناس هما وقعوا فى بعض ولاَّ إيه؟؟..


  • ثم عندما يظهر وزير داخلية فيه الرمق.. تتزامن معه المطالبة بتسليم السلطة والرحيل.. فتتم التضحية به واغتياله معنويا فى شكل انفلات أمنى مصطنع ومكثف.. وإلا.. إيه سر اليونيفورم الموحد الذى يخرج به المجرمون للسطو المسلح ده؟؟ كلهم لابسين جلابية وجاكتة ومتلتمين تلتيمة عربى!!.. مين اللى بيكتب الرسائل العبيطة دى؟؟.. وأخيرا مأساة بورسعيد التى تفوح وتزكم الأنوف رائحة التخلى والخيابة والإهمال منها.. وأقول أخيرا بفعل أنها حدثت ليلة الخميس وأنا جالسة أكتب المقال وأنزف من قلبى وعقلى.. العالم الله أصبح أنا وأهل بلدى نلاقى إيه جد بكرة الصبح.. ٧٣ قتيلاً وألف جريح!!.. ضربة معلم.. مناخ مناسب لتاريخ ملبش بين الأهلى والمصرى.. وفتيل متين.. وموقعة جديدة تضم لسجل المآسى.


  • كووووووووول ده من أجل عيون اللطخ المخلوع ده.. اللطخ اللى ضيع البلد على مدى ثلاثين عاما هو وألاضيشه!!.. أهكذا تزنون الشعب يا سادة؟؟.. الشعب الذى منه أولادكم وأحفادكم وقرايبكم.. والهدف إيه؟؟.. آخرتها يعنى.. إننا نستسلم ونقول خلاص عفا الله عما سلف وأبوك عند أخوك وصافى يالبن؟!.. أظن أنه بعد كل هذه المعاناة معنا.. اتضح لكم أننا لا نسلم.. وأنه حدثت ثورة.. وأنتم اعترفتم بها وبشرعيتها.. وأنكم من أضعتم كل هذا الوقت وأطلقتم علينا من أشاع الأفكار الغريبة والتصريحات الهطلة التى خربت بيتنا جميعا.. وأن حساباتكم دائما قاصرة.. فكل مرة تعتقدون أننا متنا وجيم أوفر تفاجأون بالعكس.. وأنه قد بلغ منا القرف مداه..

عسى الرسالة تصل هذه المرة.. حسبى الله ونعم الوكيل والمجد لشهدائنا.
إسعاد يونس 03-02-2012

03‏/02‏/2012

سين وجيم حول أحداث محمد محمود! هم الشباب هناك ليه ؟ #Tahrir #Ultras

س: هي الشباب عند وزارة الداخلية ليه؟
ج: عشان غضبانة من القتل المجاني

س: أيوه يعني ناويين يعملوا ايه؟
ج: محدش عارف، هما نفسهم مش عارفين، هما عارفين الموت و الغضب بس

س: طيب ليه متقولهمش يروحوا التحرير؟
ج: عشان التحرير فشل يجيب حق اللي مات بدل المرة عشرة

س: طيب متقولوهم ... ؟
ج: أقولهم ايه بس، حد فيكم عنده حل بجد؟ أروح أضحك عليهم ولا أقولهم كلام شعارات؟

س: أصل مش عايزين دم؟
ج: القاتل مش مستنيك تروحله عند وزارته، بيخطفنا من الشوارع و يقتلنا في ماتش كورة، تفرق في ايه بقى!

س: طيب هما عايزين ايه يعني؟
ج: عايزين عيش و حرية و عدالة اجتماعية و كرامة انسانية، عايزين حق الشهيد، عايزين يفهموا ليه عواجيز بتخطط لمستقبل و أطفال بتكتب وصيتها

س: ايوه بس عايزين ايه دلوقتي حالا؟
ج: ولا أعرف، دي مش مظاهرة رافعة مطالب، بس هما بيهتفوا ضد المشير تعرف تجيبلهم المشير؟

س: سيبنا التحرير ليه؟ التحرير واسع!
ج: لا التحرير بقى ضيق قوي، كله مشاكل و خناقات و مخترق من التحريات و فيه ناس بتركب على المنصات و تزعق و ناس بتعمل حفلات تعذيب و ناس بتفرض ارضية على البياعين و ناس ثانية بتضرب البياعين و أخوان بتشارك بمطالب عكس مطالب الجماهير و ماخوانش نازلة عشان تتخانق مع الأخوان مش مع اللي بيقتلنا، انتم ازاي مش شايفين ده كله؟

س: طيب معلش و النبي مشيهم كفاية دم!
ج: و الله العظيم ما أعرف أمشيهم، محدش يعرف يمشيهم.

س: طيب لما أنت مش عارف موجودين ليه، و مش عارف عايزين ايه، و ملكش كلمة عليهم واقف معاهم ليه؟
ج: عشان اتعلمت في الثورة أقف مع دائما مع اللي بيتحدى الرصاص، مع اللي بيرفض السلطة، مع اللي يبدوا ضعيف و هو قوي، اتعلمت أن اللي بيوجع أكثر مش جرح الرصاص لكن جرح الغدر و البيع من على المنصات و الفضائيات، اتعلمت أني لو مش المكان اللي ممكن أتصاب أو اتقتل أو اعتقل فيه و فيه غيره بيتصاب أو بيتقل أو بيعتقل يبقى بعمل حاجة غلط. لو مش فاهم ده مش هعرف أفهمك.

س: طيب أنا أعمل ايه دلوقتي؟
ج: متشتمش اللي قدام الرصاص حتى لو أنت مش فاهمه، بلاش تنظير ما تقولش بلطجية ولا مندسين، متتكلمش كأنهم خراف في حد بيسوقهم، الشباب دي مش فاضله الا الارادة، اتاخد منه العمر و الحلم و الأخ و الصديق و العين و الرجل و الروح و نادي الكورة و الميدان و الثورة و كل حاجة و أي حاجة، مش فاضله الا الارادة، أنه هو اللي بيقرر يعمل ايه و محدش متحكم فيه، و قمة الارادة هي أنك تختار هتموت ازاي و تعيش ازاي.

س: اه بس أنا عايز أعمل حاجة ايجابية؟
ج:انزل اقف معاهم، مش لازم تشارك في الاشتباك بس انزل شم من نفس الغاز اللي بيشموه و افهم يعني ايه رش و خرطوش، انزل اتطوع في مستشفى ميداني أو وزع عليهم خل أو أكل.

س: مش عاجبني المواجهة مش عايز أنزل هناك؟
ج: خلاص انزل اتظاهر قدام وزارة الدفاع، أو في ميدان التحرير، أو شارك في مسيرات تسليم السلطة، أو انزل قدام ماسبيرو، أو اعمل عرض كاذبون، أو شارك في حملة حاكموهم، أو اشتغل على المحاكمات العسكرية، أو انزل سلاسل الثورة، أو انضم للجان الشعبية. المهم اعمل حاجة.

س: ولحد امتى هيفضل الحال ده؟
ج: لحد ما يسقط النظام
نقلا عن الناشط: علاء عبدالفتاح

02‏/02‏/2012

قوات حماية الانفلات وسيناريو الفوضى؟! #Dakhlya #PortSaid #Ahly #2ndFeb

أخيرا برح الخفا وبان المستور! فقد أصبحت الرسالة الآن أكثر وضوحا! فالمشير طنطاوي كان قد أعلن يوم 24 يناير الماضي، أنه سيعطل تفعيل قانون الطوارئ إلا في حالات مواجهة البلطجة، وهو ما كان يعني في حينها أن يبقى الحال كما هو عليه بدون تغيير.

أما الوضع الآن فقد أصبح أكثر وضوحا ومعاني الرسالة وصلت مكتملة. فلأن الفترة من 25 يناير إلى 29 يناير مرت بدون كوارث، بخلاف ما توقعه الجميع، كان لا بد من إظهار عين البلطجة الحمراء للشعب، حتى يرتمي في أحضان المجلس العسكري، ويكيل الغزل لقوانين الطوارئ. ففجأة تحدث مواجهات وإصابات بين متظاهرين وشباب من جماعة الإخوان المسلمين، والشرطة لا تتدخل! 

فجأة يكتشف اللصوص إمكانية عمل سرقات مسلحة في كل مكان وعلى كل لون (يا باتيستا) بل وفي كل وقت! ويبقى دور الشرطة أن تأتي متأخرة دائما! فجأة يقرر طرف ما إنهاء حياة عشرات الشباب في بورسعيد، والشرطة حاضرة تتفرج وتصور! ما يحدث يا سادة هو محاولة حثيثة لتركيع الشعب، وإعادة إدخاله الحظيرة التي عاش فيها طوال الأعوام الماضية! ما يحدث هو حماية لحالة الإنفلات الأمني وترويع الشعب!

وأيا ما كانت الأسباب وراء ما حدث في مذبحة بورسعيد، فإن النتيجة دائما واحدة. عشرات من الشهداء بين شباب مصر الأبي ذنبه الحقيقي أنه يحلم بوطن أفضل! وفي كل مرة، يقتل العشرات ولا نسمع إلا تبريرات سخيفة ووعود كاذبة وأحاديث عن لجان تقصي حقائق وتعويضات مللناها جميعا.

ما يحدث هو سيناريو منظم لم نشهد فيه بعد لقطة النهاية. مازال في المسلسل حلقات لم تعرض. قد تكون حلقة بعنوان فتنة طائفية، أو أخرى بعنوان مواجهة مباشرة مع الشرطة أو الجيش، أو لعلها ستكون بعنوان حرق مباني ومؤسسات للدولة. المهم أن مشهد النهاية - كما يحلمون به - هو سقوط كامل للدولة بين يدي الحكم العسكريأ سواء كان ذلك باستمرار الوضع الحالي أو بعمل طبخة سريعة تضمن لهم تمسكهم بكراسيهم، تحت عنوان حكم مدني تحت السيطرة!