30‏/12‏/2009

افتتاح برج دبي في حضور 6000 زائر

قال مدير الإدارة العامة لأمن الهيئات والمنشآت والطوارئ في شرطة دبي اللواء محمد عيد المنصوري أنه من المتوقع حضور 6000 شخص افتتاح برج دبي (أعلى برج في العالم) ، بينما سيتم نشر أكثر من 1000 شخص تابعين لسبع جهات حكومية هي شرطة دبي وهيئة الطرق والمواصلات والدفاع المدني وبلدية دبي ومركز خدمات الإسعاف وهيئة الصحة والحرس الأميري لتأمين فعاليات الافتتاح.

وقال المنصوري - الذي رأس لجنة تأمين افتتاح البرج في اجتماعها الثاني - لصحيفة الإمارات اليوم أنه يوجد مواقف كافية لحوالي 7300 سيارة للزائرين، حيث تم تخصيص مواقف مول دبي بالكامل للحدث وتتسع لنحو 5000 سيارة، بالإضافة إلى موقف آخر يسع 800 مركبة وموقف ثالث يسع العدد نفسه ورابع يسع 500 مركبة وخامس يسع 200 سيارة، وطالب أفراد الجمهور بالالتزام أثناء صف السيارات، وبين أنه سيتم فرض إجراءات مرورية حازمة لضمان الانسياب المروري في المنطقة.


وقال المنصوري أن كل شيء يبدو صغيراً من أعلى "برج دبي"، وأنه شعر بحالة من الانبهار الشديد حين صعد البرج أخيراً إلى الأدوار الأخيرة، وتولد لديه إحساس مختلف حين دخل أعلى مسجد في العالم بالطابق 154 في البرج، والمقرر أن يصلي فيه راعي الحفل العشاء يوم الافتتاح.

وقال المنصوري أنه أصدر توجيهات مشددة بعدم السماح لأي مركبة حتى سيارات الشرطة بالتوقف في الشوارع الداخلية القريبة من البرج أياً كان صاحبها، وفي حالة وقوفها يتم نقلها فوراً بعيداً عن المنطقة حتى لا تتسبب في حدوث عرقلة أو صف مركبات أخرى وراءها، وأنه لن يتم تغيير حركة السير في أي من الشوارع الموازية إلا في حالة حدوث طارئ يستلزم ذلك.

وأضاف المنصوري أن جميع الجهات المشاركة في عملية التأمين تسعى إلى إنجاح الحدث وتوفير أجواء المتعة والسعادة للزائرين، موضحاً أن هناك منصة مخصصة لكبار الزوار وأصحاب الدعوات وأماكن أخرى للزوار العاديين في حال كانت الدعوة مفتوحة، مشيراً إلى وجود مدخل مخصص لدخول الزوار.

وبين المنصوري أن حفل الافتتاح سيشمل إطلاق ألعاب نارية ستكون فريدة من نوعها حيث تحدث إضاءة شديدة في أجواء احتفالية جميلة، وأوضح أن خبراء متفجرات تابعين للإدارة العامة لأمن الهيئات والمنشآت والطوارئ والإدارة العامة لأمن الدولة تولوا فحص الألعاب النارية بأنفسهم وتأكدوا من سلامتها ومطابقتها للمواصفات.

وقال أن هيئة الطرق والمواصلات ستبث رسائل من خلال اللوحات الإلكترونية لمرتادي الطرق القريبة من البرج تحذر من التوقف عند إطلاق الألعاب النارية، تفادياً لحدوث عرقلة أو حوادث.

وأوضح أنه بإمكان الجمهور مشاهدة الألعاب النارية في الافتتاح من مسافة بعيدة عن البرج، مطالبا الأشخاص الراغبين في ذلك بإيقاف سياراتهم في مناطق مناسبة بعيداً عن الطريق والاستمتاع بمشاهدة تلك الألعاب بشرط عدم التسبب في عرقلة حركة السير.

وقال المنصوري أن من الجوانب النفسية التي تحرص عليها اللجنة في مثل هذه المناسبات التاريخية الحد قدر المستطاع من وجود رجال الأمن بالزي العسكري إلا في الأماكن التي تقتضي ذلك حتى لا ينشغل الزائر برجل الشرطة عن متابعة الحدث المهم، مشيراً إلى أن القيادة العامة لشرطة دبي تدرك جيدا أن هناك الآلاف من المواطنين والوافدين ينتظرون هذا الحدث المهم ومهمتنا الأولى توفير الأجواء المناسبة لهم.

ويصل ارتفاع "برج دبي" إلى أكثر من 800 متر (2625 قدم)، ليكون بذلك أطول هيكل شيده الإنسان في العالم على الإطلاق.

29‏/12‏/2009

وزير المالية يسب الدين في اجتماع مجلس الشعب

قالت صحيفة اليوم السابع :
" ما بدر من وزير المالية يوسف بطرس غالى اليوم تحت قبة مجلس الشعب، لا يمكن وصفه إلا بأنه ( قلة أدب) ، لابد أن يتم مواجهتها بما تستحق من محاسبة ولوم بل وعقاب إذا اقتضى الأمر.

ولسنا مبالغين بأى حال من الأحوال إذا كنا نطلب المحاسبة لوزير المالية، بعد أن أهان نفسه وأهان قبة مجلس الشعب ذات المكانة العالية وأهان مئات من المصريين، مستخدما أحط الألفاظ، التى يشمئز منها الناس إذا وقعت على مسامعهم فى الشوارع .

كيف تسنى له وهو الوزير المخضرم أن يتفوه فى اجتماع لجنة الخطة والموازنة أمام نواب الشعب، عندما سأله أحمد عز رئيس الجلسة عن الموقف فى منطقة عزبة الهجانة، قائلا،" نعوض الذين اشتروا فى هذه العمارات المخالفة بعد أن نزيلها ثم نلاحق الملاك ونجرى ورا إللى خالف "وأطلع دين إللى خلفوه" !!!

ما هذا الإسفاف والتدنى، فى قضية مصيرية مؤلمة، تمس العشرات من الأسر المصرية الذين ساقتهم الظروف لتملك وحدات سكنية فى منطقة عزبة الهجانة.. ما هذه الاستهانة بمنظومة الأخلاق التى يحرص الناس على الدفاع عنها فى الزمن الردىء؟ هل أصبح الردح السوقى هو قاموس الوزير بطرس غالى الذى بات يشعر أنه فوق الناس ومصائرهم ومصالحهم وهمومهم وأخلاقهم ومشاعرهم، يستطيع أن يتصرف بعشوائية وإسفاف دون رقيب، وأن يخطط بإسفاف ضد مصالح الناس دون دراسة، وأن يستهين كذلك بالتقاليد المرعية فى مجلسنا النيابى الذى نفاخر به الأمم العريقة.

يبدو أن السيد وزير المالية وقد حول وزارته السنية من وزارة برامج لتعظيم فرص التنمية إلى وزارة للجباية والتسلط على خلق الله من أبناء هذا الوطن المنكوب بأمثاله، قد تصور أنه فوق الجميع، وأن على رأسه ريشة ويستطيع أن يأتى ما يعافه الموظفون العموميون والتنفيذيون من زملائه الوزراء، أو أنه يستطيع مثلا أن يتجاوز فى موضوع "الدين" شديد الحساسية لدى المصريين البسطاء، أو يستطيع توجيه السباب للمصريين بالجملة والقطاعى، ما دام يرى أنه قادر على تعذيبهم بسياساته العشوائية المفقرة دون محاسبة.

إذا كان المصريون البسطاء يعافون التجاوزات التى تصدر من الدهماء والسوقة فى الشوارع، فهل يقبل نواب الشعب أن يمروا مرور الكرام على تجاوزات وزير ونائب بالبرلمان، أثناء تأديته مهامه الرسمية؟ بطرس غالى هو فى النهاية موظف عام ونائب عن الشعب، ليس ملكا معصوما، وليس قيما على الشعب، فإذا أخطأ وانحدر إلى السوقية والإسفاف، فعلى البرلمان محاسبته وعلى زملائه نواب الشعب ردعه، وعلى الناس الذين أتوا به نائبا عنهم أن يرحمونا من بذاءته وتجاوزاته".

27‏/12‏/2009

إضحك مع أبو الغيط : كنا نعلم بمؤامرة الجزائر قبل موقعة السودان

قال أحمد أبو الغيط وزير الخارجية إن الحكومة كانت تعلم بمؤامرة الجزائر على الجماهير المصرية قبل أن تقع أحداث الشغب في السودان.

وأوضح أبو الغيط للتلفزيون المصري يوم السبت "من يظن أننا لم نكن نعلم شيئا عن مؤامرة الجزائر واهم".

وتابع "درسنا ثلاثة اقتراحات قبل المباراة، الأول إقامة اللقاء دون جمهور لكن رئيس وزراء الجزائر رفض. والثاني منع سفر جماهير من مصر، وكان هذا سيثير غضب المصريين".

وأضاف "الاقتراح الثالث كان إرسال قوات خاصة من الجيش أو الشرطة بملابس مدنية لحماية الجماهير، لكننا خفنا من توتر الأجواء مع السودانيين".

واختتم "كما كانت هناك مخاوف من توقيع الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) عقوبات علينا تصل لحد إيقاف النشاط الرياضي لعشر سنوات لو اكتشف تدخل الدولة".

***********************************************

انتهى التصريح المعجز ، الجامع المانع لوزير الخارجية المصري والمسئول الأول عن أمن وسلامة المواطنين خارج مصر وكذلك المسئول عن حفظ هيبة وكرامة مصر أمام العالم !!!

ولا أدري كيف سولت نفس الوزير له أن يطلق مثل هذه التصريحات المعجزة والتي يخبرنا فيها أن ما حدث للجماهير المصرية في السودان كان معروف لحكومتنا الغالية والتي لا تدخر جهداً ولا وقتاً لتحقيرنا وإهانتنا في الداخل والخارج !!

ألم يكن من الأكرم للحكومة وللشعب ان يبتلع الوزير المبجل تصريحاته الشنعاء ويحتفظ بها لنفسه لعل الشعب يظل على هبله وعبطه ويظن ان حكومتنا الكريمة فوجئت بما حدث وانها لم تستطع رد كرامتنا فقط !! بدون أن يعرف ان الموضوع معروف من الأول ومش فارق معاها ؟؟

ثم كيف لحكومة يفترض فيها - والعياذ بالله - الحفاظ على الشعب وكرامته أن ترسل أولادها طواعية وهي تعرف أنهم سيتعرضون للإهانة والضرب في بلد آخر ؟؟ ولعلي أتمادي لو تسائلت - كيف جرؤ وزير الخارجية على السماح بأولاد الرئيس بالسفر للسودان - وهم طبعا ليسوا كمثل أولادنا اللي يستحقوا الإهانة وتحقير الكرامة على كل أرض وعليه العوض في أولادك يا مصر - ليكونوا عرضه لما سوف يحدث كما تعلم الحكومة على لسان سفيرها في الخرطوم ووزير خارجيتها ؟

ثم كيف بعد كل هذا يسافر فنانين مصر ومثقفيها لتلقي الإهانة في السودان دون حتى أن تسعى الحكومة لإرسال مندوبين من الفنوات الفضائية وقناة مصر الإخبارية لتوثيق ما يتوقع حدوثة كما أخبرنا وزير الخارجية في تصريحاته المعجزة !! هل هكذا أصبحت تعامل مصر أولادها !!!

ألم يكتشف الوزير المعجزة أن الجزائر لك تخاف من الفيفا ومن عقوبتها وتدخلت كدولة فيما حدث !!

الحقيقة أن ما حدث هو شكل صارخ من أشكال الفشل المصري على كل المستويات - فشل في التخطيط - فشل في التنظيم - فشل في حفظ الحقوق - فشل في إستعادة الكرامة - فشل في الصعود لكأس العالم - فشل حتى في الضحك على الشعب !!

لو كان لدى حكومتنا ذرة من كرامة لحدثت استقالة جماعية لفشلها البين فيما يفترض أنها تعمل من أجله - ولو كان لدى السيد وزير الخارجية قطرة من دم لإعتذر قبل استقالته لأنه لم يقم يما تمليه عليه وظيفته !!! أو على الأقل يجب على السيد رئيس الجمهورية إقالته لحفظ ماء وجه الحكومة أمام الشعب !!

الآن ظهر لنا سبب التراخي الشديد في التعامل مع ما حدث ! وظهر سبب تأجيل إتحاد الكرة للمؤتمر العالمي العابر للقارات الذي صدعونا في الحديث عليه ثم أجل أكثر من مرة وفي الآخر أصبح هناك تلميح لأنه سيلغي !

طبعا سيلغى لأن ولاة أمورنا يا سادة كانوا يعرفون ما حدث وراضون به !! وبعد أن ملأنا الدنيا صخباً وضجيجاً هدأت الأمور وخرجت الأصوات بالتهدئة مع أن الجزائر لم تسعى للتهدئة حتى هذا اللحظة ولو حتى بالقول لا بالفعل !! وما لم يقوله وزير خارجيتنا المحترم أن الحكومة قد اختارت الإختيار الرابع ألا وهو "سيب الشعب يروح ويطحن ويتهان ، يعني هي جديدة عليه"

لكي الله يا مصر

ونهاية أوجهه الشكر - كل الشكر - للوزير المعجزة وزير خارجيتنا وأقول له "إذا لم تستحي فاصنع ما شئت"

قافلة شريان الحياة (3) تعلن الإضراب عن الطعام

أعلن النشطاء المشاركون في قافلة شريان الحياة 3 أنهم سيبدأون إضرابا عن الطعام الأحد بداية من الساعة 11.25 صباحا بتوقيت العقبة وغزة في مثل الوقت الذي بدأت فيه اسرائيل الهجوم على غزة العام الماضي.

ويحتج النشطاء على رفض السلطات المصرية منحهم تصريحا بالمرور إلى القطاع عبر معبر رفح ، وكانت القافلة التي تحمل مساعدات إنسانية إلى قطاع غزة قد ناشدت الرئيس المصري حسني مبارك صباح السبت السماح لها بدخول القطاع عبر رفح.

وقال بيان صادر عن القافلة مخاطبا مبارك نناشدك السماح لقافلة شريان الحياة مواصلة رحلتها حتى تنضم للفلسطينيين في غزة في مسيرة يوم الحادي والثلاثين من كانون الأول/ديسمبر الجاري.

ومن المقرر تنظيم مسيرة في هذا التاريخ من شمالي غزة حتى حدود معبر "إيريتز" على الحدود مع إسرائيل ، وترابط القافلة الآن في ميناء العقبة الأردني بانتظار تصريح السلطات المصرية لها بالتحرك عبر أراضيها.

وتريد القافلة الوصول الى قطاع غزة عبر ميناء نويبع بجنوب سيناء، وهو ما ترفضه السلطات المصرية التى تصر على ضرورة توجه القافلة الي ميناء العريش الواقع على البحر المتوسط.

وتخطط القافلة للوصول إلى غزة الأحد 27 كانون الأول، أي حلول الذكرى الأولى للحرب التي شنتها إسرائيل على القطاع.

وتقول مصر ان العريش هو الميناء الوحيد المخصص لاستقبال المساعدات الخارجية للفلسطينين، وهو قريب من مدينة رفح المصرية، ومعبر رفح على الحدود بين قطاع غزة ومصر.

ومن جانبها قالت حركة تحيا فلسطين أو فيفا باليستينا المسؤولة عن تنظيم القافلة إن السلطات المصرية رفضت حتى الآن السماح بمرور القافلة لتقديم إغاثات طبية ومواد، بينها حليب أطفال .

وقال مصدر بالقافلة، التي يقودها البرلماني البريطاني، جورج جالاوي المعروف بدعمه للجانب الفلسطيني، لبي بي سي عبر الهاتف من داخل القافلة: إن المفاوضات متوقفة بين الجانبين المصري والقائمين على القافلة بسبب إصرار الجانب المصري على اتباع القافلة لبرنامج سير معين.

وأضاف بيان تحيا فلسطين بالقول إن القافلة تمتعت بعبور آمن عبر أوروبا وتركيا، مرورا بسورية والأردن متجهين إلى غزة.

وقال بيان المنظمة إن القافلة تأمل بكسر الحصار الإسرائيلي غير المشروع على قطاع غزة، والمستمر منذ ثلاث سنوات ونصف ، عبر معبر رفح الحدودي، والوصول إلى القطاع بحلول السابع والعشرين من الشهر الجاري.

غير أن الجانب المصري يشير إلى أن القافلة وصلت برا الى ميناء العقبة المواجه لميناء نويبع المصري على خليج العقبة، ولا يفصل بينهما سوى ثلاث ساعات تقريبا عبر المراكب او المعديات.

وأضاف المتحدث باسم الخارجية المصرية، حسام زكي، بالقول إن اسرائيل هي قوة احتلال، ومن ثم تتحمل المسؤولية امام المجتمع الدولي تجاه الفلسطينيين في غزة، لأنها هي من تفرض الحصار .

وتابع بالقول إن مصر لاتريد الدخول كطرف في القضية بأن تصبح هي المنفذ الوحيد الدائم للفلسطيينين، ما يرفع المسؤولية المنوطة بالجانب الاسرائيلي كقوة احتلال .

واتهم زكي جالاوي بانتهاج اسلوب دعائي للضغط على مصر، قائلا إن هدفه هو لفت الانتباه والبقاء تحت ضوء الاعلام، مشيرا الى ان مصر لن تخضع لمثل هذه الضغوط.

ويرى الجانب المصري ان معبر رفح مفتوح امام حركة الاشخاص والمساعدات الانسانية بشرط ان يكون ذلك بتنسيق مسبق مع الجانب المصري. ويؤكد على ضرورة الضغط على الجانب الاسرائيلي من اجل فتح بقية المعابر مع غزة وعددها ستة.

وتشير الخارجية المصرية إلى ان الاتفاقات السابقة بين الجانبين المصري والفلسطيني والاسرائيلي تنص على ان معبر رفح يحظى بمراقبة اوروبية مصرية فلسطينية من حرس الرئاسة، وليس اي جهاز فلسطيني اخر.

وتضيف إلى ان الذى حدث هو ان حماس بسيطرتها على قطاع غزة دفعت الاوربيين الى مغادرة المعبر بعدما غادره حرس الرئاسة الفلسطيني.

يذكر أن القافلة تضم 152 شاحنة محملة بمساعدات، ومؤيدين للجانب الفلسطيني من جنسيات اوروبية وامركية وتركية، على رأسهم النائب البريطاني السابق جورح جالوي.

25‏/12‏/2009

حقائق وارقام عن برج دبي - الأعلى في العالم

لا يوجد شك من ناحية سجلات ناطحات السحب ان برج دبي الذي سيكتمل قريبا سيكون اعلاها في العالم. لكن مقدار ارتفاعه لا يعلمه الا قليل.

قال وليام بيكر المهندس المعماري للبرج في شركة سكيدمور اوينجز اند ميريل (ال ال بي) في مقابلة قبل موعد افتتاح البرج في الرابع من يناير كانون الثاني " الارتفاع لا يزال سرا."

وقال "شركة اعمار تسمح لنا فقط بالقول انه سيكون اكثر من 800 متر. هذا جزء من الغموض الذي يكتنف المشروع."

وقال بيكر ان المهندسين المعماريين يتساءلون اذا كان من الممكن ان يحاول احد ان يقيس ارتفاع هذا البرج الرشيق عن طريق تحديد طول ظله.

وابتكرت شركة سكيدمور في شيكاجو النظام الهيكلي الذي يشبه حرف (واي) الانجليزي لدعم البرج الفائق الارتفاع الذي يصل تقريبا الى مثلي ارتفاع برج ويليس في شيكاجو الذي بنته الشركة بارتفاع 442 مترا.

وسينخفض ترتيب برج ويليس (برج سيرز سابقا) الذي بني منذ 35 عاما وكان اعلى بناء في العالم الى الخامس وفقا لمجلس الابنية العالية والمساكن الحضرية الذي يتابع هذه المسائل. ويشغل المركز الاول حاليا برج تايبيه 101 وسينخفض ترتيبه الى الثاني.

ويوجد سبعة من اعلى الابراج في العالم في قارة اسيا بنيت كلها في غضون الثلاثة عشر عاما السابقة.

وقال جان كليركس من مجلس الابنية العالية انه طلب معرفة الارتفاع الحقيقي لبرج دبي.

وقال في رسالة بالبريد الالكتروني "طلبنا ذلك عدة مرات ولكن اذا كان هناك اسباب لعدم الكشف عن هذا الارتفاع فسنكتفي بذكره دون رقم رسمي. ونحن لا نعرف السبب لعدم اعلان الرقم. والشيء الوحيد الذي نحن متأكدون منه انه بالفعل اعلى مبنى في العالم وان ارتفاعه لا يقل عن 800 متر."

وقال بيكر انه يبدو ان المشاكل المالية الحالية للامارة لم تؤثر على بيع الالف ومئة شقة تقريبا ذات الغرفة الواحدة او الاثنتين او الثلاثة في البرج التي "بيعت بالكامل" بما في ذلك شقق الشركات التي تقع عند قمة البرج اي في الطابق رقم 164 تقريبا.

وسيحتل فندق ارماني الفاخر الطوابق السفلى للمبنى.

وقدرت تكلفة المبنى بنحو 1.5 مليار دولار في التقارير المنشورة.

ومن شرفة المراقبة في الطابق رقم 124 يمكن للمشاهدين ان يتطلعوا الى مسافة تصل الى 80 كيلومترا في يوم صحو.

وتقع شرفات البرج في مواقع حلزونية متراجعة تقوم على اساس من "هندسة زهرة الصحراء والانظمة النمطية المستمدة من العمارة الاسلامية" وفقا لكتيبات الدعاية للبرج.

وقال بيكر ان الهواء يكون باردا ومنعشا في هذه الشرفات بالمقارنة بالحرارة الخانقة والرطوبة الشديدة عند الطابق الارضي في موسم الصيف بدبي.

وقال ان الوصول الى قمة البرج يستغرق حوالي دقيقتين فقط باستخدام اسرع المصاعد في العالم التي تبلغ سرعتها 40 كيلومترا في الساعة.

ويغطي البرج من الخارج الواح من الزجاج والصلب تكفي لتغطية 17 ملعبا لكرة القدم ويحتاج تنظيفها الى فترة تتراوح بين ستة وثمانية اسابيع.

واستخدمت الخرسانة المسلحة بكثافة في قلب المبنى وحجمها يكفي لبناء ممر يمتد لمسافة 2065 كيلومترا كما ان قضبان الصلب المستخدمة فيه يمكن ان تحيط بربع الكرة الارضية. وينتج نظام التبريد في البرج رطوبة متكثفة يمكن ان تملا 20 حوض سباحة اوليمبي سنويا وستستخدم لري الحدائق التابعة للبرج.

انفلونزا الخنازير أودت بحياة أكثر من 11500 شخصاً على مستوى العالم

أودت انفلونزا الخنازير التي يسببها فيروس H1N1 التي بلغ نشاطها الذروة في جزء كبير من نصف الكرة الارضية الشمالي بحياة ما لا يقل عن 11550 شخصا حول العالم منذ ظهورها خلال فصل الربيع الماضي، حسب الحصيلة الاخيرة التي نشرتها منظمة الصحة العالمية.

واعلنت المنظمة على موقعها على الانترنت الاربعاء انه مع حلول 20 ديسمبر ، سجل العالم ما لا يقل عن 11516 وفاة بسبب فيروس H1N1، كلها مؤكدة في المختبرات.

ويبقى انتشار الفيروس ناشطا في الشطر الشمالي حيث امتد على رقعة جغرافية واسعة، بل بلغ الذرة في اغلبية المناطق الشمالية المعتدلة مناخيا، بحسب المنظمة.

ويبقى شمال القارة الاميركية اكثر مناطق العالم اصابة بالفيروس حيث ادى الى وفاة ما لا يقل على 6670 شخصا.

وتشهد الولايات المتحدة تراجعا متواصلا لحالات الوفاة والمعالجة في المستشفيات منذ ستة اسابيع، وذلك على الرغم من أن عدد الاصابات بالالتهابات الرئوية تجاوز المعدل منذ 11 اسبوعا، حسب المنظمة.

وفي القارة الاوروبية، بلغ المرض الذي ادى الى 2045 حالة وفاة على الاقل ذروته في اغلبية الدول.

لكن انتقال العدوى يبقى ناشطا في اسيا الوسطى والغربية ايضا حسبما اوضحت منظمة الصحة العالمية التي تقر بقلة البيانات التي تملكها عن المنطقة.

وفي مصر أودت الإنفلوانزا الجديدة بحياة 103 شخص بحسب التقارير الرسمية المصرية.

انفلونزا الخنازير الأكثر قتلا للاطفال ومخاوف جديدة على الحوامل

قال باحثون يوم الاربعاء ان الانفلونزا التي يسببها فيروس (اتش1 ان1) والمعروفة إعلامياً باسم انفلونزا الخنازير يمكن ان تقتل الاطفال بمعدل اعلى بكثير من الانفلونزا الموسمية وان الخطر الشديد على حياة النساء الحوامل يمتد حتى اسبوعين بعد الولادة.

وتظهر النتائج ان وباء (اتش1 ان1) رغم انه اجمالا لم يتسبب في عدد اكبر من الوفيات من الانفلونزا الموسمية - حتى الآن - الا انه قادر على اصابة النساء والاطفال غير المحصنين بصورة اكثر ضراوة مما تفعله الانفلونزا العادية.

وكتبت الدكتورة رومينا ليبستر من مستشفى بوسادس في بوينس ايرس وزملاؤها في دورية نيو انجلاند الطبية "اصابات الاطفال بانفلونزا اتش1ان1 في 2009 ارتبطت بمعدلات وفاة بين الاطفال كانت أعلى 10 مرات من معدلات الوفاة بالانفلونزا الموسمية في السنوات السابقة."

وقالوا ان معدلات نقل الاطفال الى المستشفيات بسبب الاصابة بفيروس ( اتش1 ان1) كانت ضعفي اولئك الذين نقلوا الى المستشفى في 2008 بسبب الانفلونزا الموسمية.

وقتل فيروس الانفلونزا (اتش1 ان1) أكثر من 10 الاف شخص في الولايات المتحدة وحدها واصاب حوالي 50 مليونا وتسبب في ادخال 200 ألف الى المستشفيات. ومن المعروف ان النساء الحوامل والاطفال هم الاكثر عرضة للخطر وتم اعطائهم الاولوية في التطعيم ضد الفيروس.

وقال الدكتور فيرناندو بولاك من جامعة فاندربيلت في تنيسي في مقابلة بالهاتف ان النتائج اظهرت ان العلاج الفوري مهم. ويمكن ان يساعد عقارا تاميفلو وريلينزا في تخفيف اعراض المرض اذا اعطيا بسرعة للمصابين بالفيروس.

دعوات دولية للضغط على مصر لتمرير مسيرة الحرية لغزة

أطلقت عدة منظمات أمريكية دعوات عبر مواقعها الإلكترونية لنشطاء حقوق الإنسان في الولايات المتحدة والعالم ولزوار مواقعها على شبكة الإنترنت لاستهداف السفارات المصرية والمكاتب الدبلوماسية لمصربحملة من الفاكسات والمكالمات الهاتفية ورسائل البريد الاليكتروني للضغط على الحكومة المصرية لفتح حدودها أمام المسيرة الدولية المتجهة إلىقطاع غزة.

ودعت منظمة "سياسة خارجية عادلة" الأمريكية، وهي منظمة مستقلة معنية بإصلاح السياسة الخارجية للولايات المتحدة ودفعها إلى التركيز على الدبلوماسية والتعاون الدولي والقانون، دعت النشطاء وزوار موقعها الإلكتروني إلى الكتابة إلى السفارة المصرية في واشنطن ووزارة الخارجية في القاهرة" لإبداء تأييدهم للمسيرة الدولية المتوجهة إلى غزة مطالبتها بالسماح للنشطاء المشاركين فيها بعبور الحدود المصرية إلى غزة.

وقالت منظمة كود بنك في رسالة بريدية :"ان السفارات المصرية والمكاتب الدبلوماسية لمصر عبر العالم سوف تسمع عبر الهاتف والفاكس والبريد الالكتروني من مندوبي وداعمي مسيرة الحرية لغزة" وذلك بعد ان قالت مصر انها ستمنع المسيرة لحدوث توترات على الحدود عندما سمحت لمسيرات سابقة بالدخول الى القطاع المحاصر.

ويستعد أكثر من 1360 ناشط دولي، ينتمون إلى أكثر من 40 دولة، للمشاركة في مسيرة الحرية لغزة نهاية ديسمبر الجاري.

واقترحت المنظمات التي تتخذ من واشنطن مقرا لها، أن يوضح النشطاء للحكومة المصرية أن "نية المسيرة هي إثارة الوعي الدولي للأزمة الإنسانية الناتجة عن الحصار الإسرائيلي المستمر لغزة".

وفي حين قالت منظمة "سياسة خارجية عادلة" في بيان لها "يبدوا أن الحكومة المصرية لن تسمح للنشطاء الدوليين بدخول غزة كما هو مخطط له"، إلا أنها استدركت القول إن "هذا القرار يمكن عكسه عبر الضغط الشعبي الكافي في مصر وحول العالم".

وكان النشطاء ناشدوا السلطات المصرية السماح بدخولهم إلى القطاع، وعدم منع المسيرة التي تستعد لدخول غزة منذ شهور.

وطالب النشطاء بحسب منظمة "نساء من أجل السلام" إحدى المنظمات الراعية للمسيرة السلطات المصرية بعدم إعاقة المسيرة، المقرر أن تمر عبر سيناء إلى قطاع غزة.

وجاءت هذه المناشدة بعد إبلاغ وزارة الخارجية المصرية لمنظمي المسيرة في 20 ديسمبر الجاري أنه سيتم إغلاق معبر رفح الحدودي مع قطاع غزة خلال الأسابيع الماضية، وحتى يناير 2010، وبررت الخارجية المصرية هذا الإجراء بحدوث "توترات" على الحدود مع غزة في كل مرة يتم فيها دخول نشطاء إلى القطاع.

وقالت لجنة توجيه مسيرة "الحرية لغزة" في بيان لها إنها ردت على هذا بقولها: "هناك دائما توتر على الحدود بسبب الحصار، وإذا كان هناك أية مخاطر فإننا راغبون في تحملها... كما أنه من المتأخر جدا أن يقوم أكثر من 1360 مشارك دولي قادمون من أكثر من 42 دولة بتغيير خططهم الآن".

ويشارك في المسيرة نشطاء وكتاب وحقوقيون ومحامون وأكاديميون بارزون من أكثر من 42 دولة، وهو أكبر وفد دولي على الإطلاق يحاول دخول قطاع غزة.

قصة تجنيد الفنان المصري سمير الاسكندراني من قبل الموساد

نشأ سمير فؤاد الاسكندراني في حي الغورية ، وقضى فيه طفولته وصباه، وعاش مع والده الحاج فؤاد سهرات وأمسيات الأدب والفن والغناء، فوق سطح منزله هناك، وامتزج نموه بأشعار بيرم التونسي ، وألحان الشيخ زكريا احمد، وغناء والده بصوته العذب، وأحاديث السياسة والحرب والاقتصاد..
ولكن دوام الحال من المحال.. لقد انتقلت الأسرة من الغورية إلي شارع عبد العزيز، ليتغير هذا العالم كله، وتنقلب الحياة رأسا علي عقب، فالطباع المصرية الأصلية اختفت وتوارت، لتحل محلها عائلات وتقاليد إيطالية ويونانية وإنجليزية وتحول عم سيد الصعيدي البقال البسيط إلي جورج باباكرياكو البقال اليوناني المتغطرس، وعم عبد الفضيل أصبح الخواجة أرتين، ولم تعد هناك جارتهم الست نبوية، بل أصبحت سنيورا ماريا، وابنتها الفاتنة يولندا..
ويولندا هذه بالذات، كان لها أبلغ الأثر في حياة سمير، فقد وقع في حبها، وعشق من أجلها كل ما هو إيطالي، وقضى بصحبتها أمسياته الجديدة، فوق سطح منزل شارع عبد العزيز وأمتزج بعصبة أمم مصغرة، من الشبان الإيطاليين واليهود..
بل ومن أجلها، قرر أن يتعلم اللغة الإيطالية، ويتقنها، حتى يبثها حبه ولواذع قلبه بلغتها الأم..وتفوق سمير في دروس الإيطالية ونجح في الحصول علي منحة دراسية في مدينة بيروجيا الإيطالية، لدراسة الأدب واللغة في جامعنها الشهيرة..
وسافر سمير قبل موعد الرحلة بثلاثة أسابيع، ليزور والدة الدكتورة ماريا هايدر، الأستاذة بجامعة فيينا، التي دعته لقضاء السهرة في مرقص صغير، راح براقصها فيه بكل مرح وبراعة، وضحكاتها تملا المكان، حتى ارتطمت قدمه عفوا براقص آخر، التفت إليه في حده يسأله عن جنسيته، وعندما أجابه بأنه مصري، ارتسم الغضب علي وجه ذلك الراقص، ولوح بقبضته في وجهه، صائحا في مقت شديد:
- وأنا إسرائيلي، ويوما ما سنحتل مصرك كلها، وعندئذ سأبحث عنك أنت بالذات، وسط الخراب والحطام، وأقتلك مرتين، و....وقبل أن يتم عبارته، كانت قبضة سمير تحطم فكه، وتحول المكان كله إلي ساحة قتال..وفي بيروجيا، استقر به المقام عند سنيورا كاجيني، التي عاملته كابنها، وأكرمت وفادته، وقضى في منزلها منحته الصيفية، وعاد إلي القاهرة، وكله شوق ولهفة، للقاء حبيبة القلب يولندا، وسكب عبارات الغزل الإيطالية في أذنيها..ولكن كانت هناك في انتظاره مفاجأة مؤلمة..لقد رحلت يولندا مع أورلاندو، صديقها القديم، ليتزوجا في أوروبا ونسيت أمره هو تماما..وكانت الصدمة قاسية عليه، ولكنها لم تحطمه، وإنما دفعته للاستزادة من دراسته للغة الإيطالية، حتى حصل علي منحة دراسية ثانية، في جامعة بيروجيا، التي سافر إليها في الصيف التالي، ليقيم أيضا عند سنيورا كاجيني..
وذات يوم، وهو يلعب البياردو في الجامعة، التقى بشاب ذكي، يجيد العربية بطلاقة مدهشة، ويتحدث الفرنسية والإيطالية والإنجليزية في براعة، إلي جانب إجادته لبعض ألعاب الحواة، التي بهرت طلاب جامعة بيروجيا، وأدهشت سمير للغاية.. وقدم الشاب نفسه بأسم سليم، وسرعان من توطدت أواصر الصداقة بينه وبين سمير، وأخبره انه يعقد بعض الصفقات التجارية، التي تتطلب سرعة التحرك وسريته، مما يبرر اختفاءه كثيرا عن بيروجيا، ثم ظهوره المباغت في فترات غير منتظمة، وهو يصطحب في معظم الأحيان فتيات فاتنات، وينفق عليهن في سخاء واضح..وعلي الرغم من انبهار سمير بهذا الشاب في البداية، إلا أن شيئا ما بعث الكثير من الحذر في أعماقه، فراح يتعام معه في بساطة ظاهرية، وتحفز خفي، نجح في التعامل بهما في مهارة، وكأنه ثعلب ذكي، يجيد المراوغة والخداع..
وذات يوم، أخبر احدهم سمير أن هذا الشاب ليس عربيا، وانه يحمل جواز سفر أمريكيا، مما ضاعف من شكوك سمير وحذره، فقرر أن يراوغ سليم أكثر وأكثر، حتى يعرف ما يخفيه، خلف شخصيه المنمقة الجذابة، حتى كان يوم قال له فيه سليم:أن طبيعتك تدهشني جدا يا سمير، فأنت أقرب إلي الطراز الغربي، منك إلي الطراز العربي.. كيف نشأت بالضبط؟
وهنا وجدها سمير فرصة سانحة، لمعرفة نوايا سليم ، فأستغل معرفته الجيدة بطبائع المجتمع الأوروبي واليهودي، التي أكتسبها من أمسيات سطح شارع عبد العزيز وابتكر قصة سريعة، أختلقها خياله بدقة وسرعة مدهشتين، ليدعي أن جده الأكبر كان يهوديا، واسلم وليتزوج جدته، ولكن أحدا لم ينس أصله اليهودي، مما دفع والده إلي الهجرة للقاهرة، حيث عرف أمه، ذات الطابع اليوناني، وتزوجها، وانه أكثر ميلا لجذوره اليهودية، منه للمصرية..وسقط سليم في فخ الثعلب، وأندفع يقول في حماس:كنت أتوقع هذا.. أنا أيضا لست مصريا يا سمير ، أنا يهودي.
وابتسم الثعلب الكامن في أعماق بطلنا في سخرية، عندما أدرك أن لعبته قد أفلحت، ودفعت سليم لكشف هويته..
ولكن اللعبة لم تقتصر علي هذا، فبسعة قدم سليم صديقه الي رجل أخر، يحمل اسم جوناثان شميت، ثم أختفي تماما، بعد أن انتهت مهمته، باختيار العنصر الصالح للتجنيد، وجاء دور جوناثان لدراسة الهدف وتحديد مدى صدقه وجديته..
وأدرك سمير انه تورط في أمر بالغ الخطورة، ولكنه لم يتراجع، وإنما مضى يقنع جوناثان ، الذي لم يكن سوى أحد ضباط الموساد الإسرائيلي، بكراهيته للنظام، ورغبته في العمل ضده، حتى عرض جوناثان العمل لصالح ما أسماه بمنظمة البحر الأبيض المتوسط، لمحاربة الشيوعية والاستعمار، مقابل راتب شهري ثابت، ومكافآت متغيرة، وفقا لمجهوده وقيمة الخدمات التي يمكنه تقديمها، فوافق سمير علي الفور، وبدأ تدريباته علي الحبر السري، والتمييز بين الرتب العسكرية، ورسم الكباري والمواقع العسكرية، وتحديد سمك الخرسانة، ثم طلب جوناثان من سمير التطوع في الجيش، عند عودته إلي مصر، وأعطاه مبلغا كبيرا من المال، ومجلة صغيرة للإعلان عن ناد ليلي في روما، مطبوعة فيه صورته وهو يغني في بعض السهرات، كتبرير لحصوله علي المال..
وعاد سمير إلي بيروجيا ليستقبل شقيقه الوحيد سامي، الذي حضر ليقضي معه بعض الوقت، قبل سفره إلي النمسا، وقضى سمير فترة أجازة شقيقه كلها في توتر شديد، ثم لم يلبث أن حسم أمره فأيقظه في أخر لياليه في بيروجيا، وقبل سفره إلي النمسا، وروى له القصة كلها، ثم طالبه بالكتمان الشديد..وأصيب سامي بالهلع، لما رواه له شقيقه، وطلب منه الحرص الزائد، والتوجه فور عودته إلي مصر، إلي المخابرات العامة، ليروي لها كل ما لديه..وكان هذا ما قرره سمير بالفعل، وما استقر رأيه عليه، ولكنه في الوقت ذاته كان يصر علي ألا يخاطر بما لديه من معلومات، وبالا يبلغ بها سوي شخص واحد في مصر.. الرئيس جمال عبد الناصر نفسه...وفور عودته إلي القاهرة، وعن طريق احد أصدقاء والده، تم الاتصال بالمخابرات العامة وبمديرها صلاح نصر، الذي بذل قصارى جهده لينتزع ما لديه من معلومات، ولكن سمير أصر في عناد شديد علي ألا يبلغ ما لديه إلا للرئيس جمال شخصيا.. وقد كان.. ولقد استمع الرئيس جمال في اهتمام شديد، إلي القصة التي رواها سمير، وشاهد مع مدير المخابرات تلك الحقيبة التي أعطاها جوناثان له، بجيوبها السرية، والعملات الصعبة، والحبر السري وغيره من أدوات التجسس، التي تطلع إليها الرئيس كلها، ثم رفع عينيه إلي سمير وقال له :
أعتقد أن دورك لم ينته بعد يا سمير.. أليس كذلك؟أجابه الشاب في حماس شديد: أنا رهن إشارتك يا سيادة الرئيس، ودمي فداء لمصر.وكان هذا إيذانا ببدء فصل جديد من المعركة.. الفصل الأكثر خطورة.

----------------------------
بدأ سمير يعمل لحساب المخابرات المصرية، وتحت إشراف رجالها، الذين وضعوا الأمر برمته علي مائدة البحث، وراحوا يقلبونه علي كل الوجوه، ويدربون الشاب علي وسائل التعامل، وأسلوب التلاعب بخبراء الموساد..
وكان سمير ثعلبا حقيقيا، أستوعب الأمر كله في سرعة وإتقان، وبرزت فيه مواهبه الشخصية، وقدرته المدهشة علي التحكم في انفعالاته، وبراعته في التعامل مع العدو، فراح يرسل معلومات سرية عن مواقع عسكرية ومراكز قيادية، ومعلومات عن برج القاهرة، الذي كان محطة رادارية هامة، ومواقع أخري لها فاعليتها الاستراتيجية، دون أن يتجاوز قدراته الحقيقية، أو يبدي حنكة غير عادية، يمكنها أن تثير شكوك العدو..
فذات يوم، طلب جوناثان من سمير تجنيد احد أقاربه من العسكريين، وكان هذا القريب رجلا ناضجا، يفوق الشاب عمرا وشخصية، ولم يكن من المنطقي أن ينجح سمير في تجنيده، لذا فقد أعتذر مبديا أسبابه، ومعلنا عدم استطاعته هذا، مما جعل جوناثان يطمئن لصدقه، فلو استجاب لمطلب عسير كهذا، لراود العدو الشك في مصداقيته وإخلاصه، وقطع علاقته به مباشرة.,ولكن جهاز المخابرات المصري كان يقظا.. وسمير كان ذكيا حريصا وكتوما، وربما كانت هذه الصفة الأخيرة سببا في كثير من المشكلات، التي واجهها خلال مهمته هذه، فعلي الرغم من أن والده كان يعلم بأمر ذهابه الي المخابرات، فور عودته من ايطاليا، إلا أنهم افهموه هناك إنها مجرد شبهات بلا أساس، وان ابنه بالغ كثيرا في أمر لا يستحق، وطلبوا من سمير أن يخفي عن والده تماما أمر عمله معهم حتى يحاط الأمر بأكبر قدر ممكن من السرية، ولكن والده لم يتقبل غيابه الطويل، ولا عودته ذات ليلة متأخرا، فثار في وجهه، وطرده من المنزل، والشاب يتمزق حزنا، ولا يستطيع تبرير موقفه أمام والده، الذي يعتبره طيلة عمره مثله الأعلى..
ولكن يالعجائب الأقدار.. لو لم يطرد الحاج فؤاد ولده هذا الليلة، لفشلت العملية كلها وربح الموساد اللعبة، فسبب التأخير هو أن سمير كان يعد خطابا خاصا للعدو، بمعاونة ضابط اتصال من المخابرات المصرية، ورسم فيه بعض المواقع العسكرية، ولكنه أخطا في بعض الرموز العسكرية الهندسية، فأصلحها له ضابط الاتصال في عفوية، بفضل خبرته ودراساته العسكرية القديمة، مما أضطر سمير الي أعادة صياغة الخطاب مرة أخري برموزه الصحيحة، وحمله معه ليرسله الي جوناثان بالطرق المألوفة، ولكنه وصل الي منزله متأخرا، فطرده والده، واضطر للمبيت عند زميل له من أصل ريفي، وأصابته نوبة أنفلونزا، بسبب انتقاله من وسط المدينة إلي إمبابة في الليل البارد، فسقط طريح الفراش طوال الأسبوع، ولم يرسل الخطاب..
وفي الوقت نفسه، انتبه ضابط الاتصال الي انه من غير الطبيعي أن يرسم سمير الرموز العسكرية الهندسية الصحيحة، وهو لم يتعلمها علي يد جوناثان وفريقه، وانه من المفروض أن يرسل الرسوم غير الصحيحة، فأنطلق يبحث عنه ويدعو الله إلا يكون قد أرسل الخطاب، وإلا أدرك الإسرائيليون أن هناك من يرشده، وتفشل العملية كلها... وعثر الضابط علي سمير، وحمد الله سبحانه وتعالي علي انه لم يرسل الخطاب، فأخذه منه وجعله يكتبه مرة أخري كما كان في البداية، وبدون تصحيح، وأرسله الي جوناثان..وطوال الوقت كان سمير يشكو في خطاباته الي جوناثان من احتياجه الشديد للمال، ويهدد بالتوقف عن العمل، لو لم يعملوا علي إخراجه من ضائقته المالية، وفي الوقت نفسه كان يرسل لهم عشرات المعلومات والصور، التي سال لها لعابهم، وجعلتهم يتأكدون من انه عميل عظيم الأهمية، يستحيل التضحية به، لأي سبب من الأسباب، فطلبوا منه استئجار صندوق بريد، وأخبروه أنهم سيتدبرون أمر تزويده بالنقود المطلوبة.
ووصل ثلاثة الآلاف دولار إلي صندوق البريد، داخل عدة مظاريف وصلت كلها من داخل مصر، لتعلن عن وجود شبكة ضخمة من عملاء إسرائيل، تتحرك في حرية داخل البلاد وتستنفذ أسرارها وأمنها.وبدأت خطة منظمة للإيقاع بالشبكة كلها، ولكن الإسرائيليين استدعوا سمير، وطلبوا منه السفر بسرعة الي روما، وهناك أخضعوه الي استجواب عسير، انتهى الي مضاعفة ثقتهم به، وعودته الي مصر بأوامر وتعليمات وطلبات جديدة، فستأجر شقة في شارع قصر العيني، وأرسل يطالب جوناثان بالمزيد من الأموال، لتغطية النفقات ومصاريف تأسيس الشقة، وأعلن خوفه من إرسال الأفلام التي يلتقطها للهداف الحيوية، خشية أن تقع في أيدي الجمارك ورجال الرقابة، فأرسل إليه جوناثان رقم بريد في الإسكندرية، وطلب منه إرسال طرود الأفلام إليه، وسيتولى صاحبه إرسالها إلي جوناثان نفسه..وبدأت خيوط الشبكة تتكشف شيئا فشيئا، وعيون رجال المخابرات المصرية تتسع أكثر وأكثر، في دهشة وعدم تصديق..لقد كانت أضخم شبكة تجسس عرفها التاريخ، منذ جواسيس قيصر روسيا، في بدايات القرن، ومعظمها من الأجانب المقيمين في مصر، والذين يعملون بمختلف المهن، ويحملون جنسيات مختلفة..
فمن مصمم ديكور يوناني، الي موظف فندق إيطالي، الي دبلوماسي ألماني، وجرسون ومدرس وممرضة..
وأدركت المخابرات المصرية أنها أمام صيد هائل، يستحق كل الجهد المبذول، وقررت أن تعد خطتها بكل دقة وذكاء، وتستعين بقدرات سمير الثعلبية، لسحق الشبكة كلها دفعة واحدة، في أول عمل من نوعه، في عالم المخابرات.
وبخطة ذكية وأنيقة، تحتاج الي مقال كامل لشرحها، استطاع سمير إقناع المخابرات الإسرائيلية بإرسال واحد من أخطر ضباطها إليه في القاهرة، وهو موسى جود سوارد، الذي وصل متخفيا، ولكن المخابرات المصرية راحت تتبع خطواته في دقة مدهشة، حتى توصلت الي محل إقامته، والي اتصالاته السرية برجلين هما رايموند بترو، الموظف بأحد الفنادق، و هيلموت باوخ، الدبلوماسي بأحدي السفارات الأوروبية، والذي ينحدر من أم يهودية، ويتولى عملية إرسال العمليات إلي الخارج، مستخدما الحقيبة الدبلوماسية بشكل شخصي..

وبضربة مباغته، ألقت المخابرات المصرية القبض علي موسى، وتحفظت عليه، دون أن تنشر الخبر، أو تسمح للآخرين بمعرفته، وتمت السيطرة عليه ليرسل خطاباته بنفس الانتظام الي الموساد، حتى يتم كشف الشبكة كلها، والإيقاع بكل عناصرها..وكسرب من الذباب، انطلق في وجهه مبيد حشري قوي، راح عملاء الشبكة يتساقطون واحد بعد الأخر، والحقائق تنكشف أكثر وأكثر، ودهشة الجميع تتزايد وتتزايد..
ثم كانت لحظة الإعلان عن العملية كلها، وجاء دور الإسرائيليين لتتسع عيونهم في ذهول، وهم يكتشفون أن الثعلب المصري الشاب سمير الاسكندراني قد ظل يعبث معهم ويخدعهم طوال عام ونصف العام، وانه سحق كبريائهم بضربة ذكية متقنة، مع جهاز المخابرات المصري، الذي دمر أكبر وأقوي شبكاتهم تماما، وفكروا في الانتقام من الثعلب بتصفية شقيقه سامي، ولكنهم فوجئوا بان المخابرات المصرية قد أرسلت احد أفضل رجالها لإعادته من النمسا، قبل كشف الشبكة..
وكانت الفضيحة الإسرائيلية عالمية، وكان النصر المصري ساحقا مدويا، واستمع سمير إلي التفاصيل وهو يبتسم، ويتناول الطعام بدعوى شخصية من الرجل الذي منحه كل حبه وثقته، وعلي مائدة تضم الرجل وأسرته، في منزلهم البسيط..
لقد دعاه الرئيس جمال عبد الناصر، ليكافئه علي نجاحه في تلك اللعبة، التي أثبتت انه ليس فنانا عاديا، أو مواطنا بسيطا، بل هو يستحق وعن جدارة، ذلك اللقب الذي أطلقوه عليه في جهازي المخابرات المصري والإسرائيلي، عندما تسبب نجاحه في استقالة مدير المخابرات الإسرائيلية هرطابي..لقب الثعلب..
الثعلب المصري.. سمير الاسكندراني.

بعد تزايد حالات الوفاة - ملف كامل عن مرض إنفلوانزا الخنازير والعلاج

"التاميفلو أو التامينيل ".. عقار انتشر اسمه واشتهر مؤخرا مع تزايد حالات الإصابة بفيروس H1N1 المعروف إعلامياً بإنفلوانزا الخنازير والمتوقع ارتفاع معدلاتها خلال شهري يناير وفبراير 2010.
"التاميفلو" توفره وزارة الصحة المصرية مجانا في مستشفيات الحميات والتأمين الصحي وكذلك بعض مستشفيات جراحات اليوم الواحد ويصرف مع ظهور نتائج التحليل (المسحة) في حال ثبت أن الحالة إيجابية ومصابة بالفعل.
وحرصاً منا على التيسير على المئات مما يواجهون مخاطر الإصابة بهذا المرض ويسعون للحصول على العقار كان هذا الملف.

- كيف تحصل على الدواء ؟

مع الزحام في مستشفيات وعدم ظهور نتيجة التحليل إلا بعد يومين من إجرائه على المشتبه في إصابته بـ"إنفلونزا الخنازير" وإشتراط بعض المستشفيات حجز صاحب التحليل 48 ساعة بالمستشفى حتى تظهر نتيجة التحليل ، لم يستطع أب أن ينتظر كل هذا الوقت وهو يرى درجة حرارة ابنه وصلت إلى 41 درجة مئوية، لذا توجه بابنه إلى معمل تحليل خاص ليفاجأ بأن إجراء التحليل يكلفه 450 جنيها فاضطر لدفعها كي يحصل على النتيجة في اليوم التالي مباشرة، ثم نصحه الأطباء بإعطاء ابنه "التاميفلو" في هذه الليلة نظرا لخطورة حالة الطفل – وعمره 6 أعوام – على أن يتناول قرصين من الدواء لحين التأكد من نتيجة التحليل، وإذا كانت سلبية فلا حاجة حينها إلى "التاميفلو".

بالطبع سعى الأب لإنقاذ ابنه، ومن ثم توجه إلى أقرب صيدلية ليسأل عن "التاميفلو"، فأجابه الصيدلاني بأن الدواء موجود بنوعين، صيني وسويسري، مؤكدا أن مفعول الأخير أفضل، وعندها يفاجأ الأب للمرة الثانية بأن الدواء الذي هو ضروري لإنقاذ ابنه من مخاطر المرض المنتشر - الذي توفي جراء الإصابة به أكثر من 100 مصريا حتى الآن – يبلغ ثمنه 790 جنيها.

وكان لي شخصيا خبرة في هذا الموضوع عندما أصيب أولادي بالمرض فوجدته في إحدى الصيدليات وسعره 400 جنيه بدون ذكر إذا كان صينياً أو سويسرياً وأخبرروني في الصيدليه أنه من أستيرادهم مباشرة.

يبدو أن هذا العقار المهم في هذا التوقيت دخل أيضا في دائرة "السوق السوداء"، لأنه من المفترض أن "التاميفلو" غير مطروح في الصيدليات.

الأب اضطر لشراء "التاميفلو" بهذا السعر، حتى لو أنه سيلقي باقي علبة الدواء – الغالي – إذا ثبت أن ابنه غير مصاب بـ"إنفلونزا الخنازير".

في اليوم التالي، أصيب شقيق الطفل – 10 أعوام - بنفس الأعراض، وظهرت نتيجة تحليل الأول إيجابية، وبالتالي كان على الأب أن يعيد الكرة ثانية مع ابنه الآخر، وإما سيخاطر بحياة طفله حتى يحصل على "التاميفلو" مجانا للطفل وأيضا للأم المصاحبة للطفلين المصابين.

هذا الأب استطاع أن يدفع هذا الثمن لإنقاذ ولديه، لكن ليس كل أب يستطيع توفير مثل هذا المبلغ في ليلة حكم فيها القدر عليه أن يواجه موقفا لا يحسد عليه ليجد أولاده مهددين بخطر قد يودي بحياتهم والدواء المنقذ لهم موجود ولكن لمن يقدر على ثمنه!

وزير الصحة المصري الدكتور حاتم الجبلي أعلن – في 21 ديسمبر2009 - أنه سيتم طرح "التاميفلو" في الصيدليات من خلال إحدى شركات قطاع الأعمال خلال 3 أسابيع ، على أن يتراوح سعره للجمهور ما بين 70 إلى 90 جنيها. فماذا سيفعل المصريون – خاصة غير القادرين – حتى يتوفر العقار كما أعلن الوزير لاسيما مع التوقعات بزيادة معدلات الإصابة بالفيروس خلال هذه الفترة؟!


- رأي وزارة الصحة:

الدكتور عبد الرحمن شاهين المتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة قال إن الوزارة على علم بمتاجرة بعض الصيدليات في "التاميفلو"، وإنها تقوم بحملات عديدة لضبط هذه الصيدليات، مؤكدا أن الوزارة أحالت هؤلاء الصيادلة – المخالفين للقانون - إلى النيابة العامة.

وحذر د. شاهين المواطنين من الحصول على "التاميفلو" من غير القنوات المشروعة، وقال إن العقار الموجود في الصيدليات "مهرب من مصادر غير معلومة وقد يكون مغشوشا"، موضحا أن الكميات التي توفرها الوزارة بمستشفياتها بالمجان خضعت عينات منها إلى الفحص في هيئة الرقابة الدوائية أولا.

وقال إن وزارة الصحة وفرت 5 ملايين جرعة من "التاميفلو" للصغار (شراب) وللكبار (أقراص)، وإن هذه الكمية موجودة وموزعة على كل مستشفيات مصر، وتصرف مجانا بمجرد تقديم نتيجة التحليل التي تؤكد إصابة المريض.

وأضاف شاهين أن "التاميفلو" لم يطرح للتداول في الصيدليات حتى لا يستخدم بشكل عشوائي وبالتالي يكتسب الفيروس "H1N1" مناعة ويقاوم العقار عند ضرورة تناوله، مشددا على أن "التاميفلو" للعلاج وليس للوقاية، فلابد أن تكون الحالات المصابة مؤكدة لتتناول هذا العقار، إلا في الحالات الخطيرة "High Risk Group" والمقصود بها من يعانون من أمراض مزمنة والحوامل ومن هم في سن أقل من 5 أعوام أو أكبر من 60 عاما، وما عدا هؤلاء من المرضى يحتاجون علاجا بسيطا مع الراحة في منازلهم.

وناشد د. عبد الرحمن شاهين المواطنين – لحين تنفيذ قرار الوزير بطرح العقار في الصيدليات رسميا - عدم اللجوء إلى أي مصدر للحصول على "التاميفلو"، لأنهم سيحصلون عليه بالمجان وبطريق مضمون من أقرب مستشفى لهم، حتى لو كانت مستشفيات خاصة، حيث تطلبها الأخيرة من وزارة الصحة التي تمنح بدورها العقار لهذه المستشفيات الخاصة والتي تصرفها بالمجان أيضا - لأن الثمن مدفوع من قبل وزارة الصحة – مشيرا كذلك إلى أن إجراء التحليل يتم في مستشفيات الوزارة مجانا.

وقال إنه في الحالات الحرجة والخطيرة التي تحتاج لسرعة تناول "التاميفلو" حتى قبل ظهور نتيجة التحليل – كالحالة التي وردت بالتحقيق – فإن المستشفى (عام أو خاص) تصرف العقار بالمجان حتى لو ثبت فيما بعد أن الحالة سلبية، مؤكدا أن آلاف الحالات صرف لهم "التاميفلو" دون انتظار نتائج التحليلات.

وأضاف د. شاهين أنه رغم توفر التحليل و"التاميفلو" بالمجان إلا أن وزارة الصحة وافقت على اللجوء للمستشفيات الخاصة وللمعامل الخاصة، وذلك للفئات القادرة على تحمل نفقات هذه المعامل والتي تجري التحليل مقابل 150 جنيها على الأقل .

مع أنه بسؤال مراكز التحليل الشهيرة وجدنا أن سعر التحليل هو 450 جنيه مصري وليس 150 جنيهاً كما ذكر د. شاهين ، لذا يحتاج الأمر تدخل وزارة الصحة لتثبيت سعر التحليل لأن مبلغ الـ 450 جنيه كثير جداً على العديد من الأسر المصرية المتوسطة الدخل.

هل التطعيم الحل:

بحسب الإحصائيات الرسمية فإن هناك حوالي 98 مليون شخص على مستوى العالم قد تطعموا ضد مرض إنفلوانزا الخنازير وتظهر المؤشرات حتى هذه اللحظة عدم ظهور تأثيرات جانبية عنيفة لمن قام بالتطعيم إلا في حالات شاذة ظهرت في جنوب شرق آسيا ، ومع ذلك مازالت هناك مخاوف من التطعيم مع الغياب الكامل لمعرفة الأعراض الجانبية التي قد تحدث - بسبب قصر المدة التي تم تجهيز التطعيم خلالها - وأيضاً عد معرفة مدة الوقاية من المرض بشكل دقيق والتي ترجح المؤشرات أنها قد تكون لمدة عام كامل فقط في حالة عدم حدوث تحور للفايروس كما تتوقع منظمة الصحة العالمية.

وعليه يظل قرار الحصول على التطعيم قرار شائك خصوصاً بعد قرار الحكومة المصرية تطعيم جميع طلبة المدارس وهذا القرار إلزامي وعلى أولياء الأمور الذين يرفضون تطعيم أولادهم نظراً للمخاوف السابقة فسوف يتوجب عليهم توقيع إقرار شخصي أنهم يرفضون تطعيم أولادهم وأنهم يتحملون المسئولية الكاملة على هذا القرار الغير مرحب به من جهة الحكومة.

يذكر أن توجيهات منظمة الصحة العالمية الأخيرة بعد تزايد حالات الإصابة بأن الحالات التي تظهر عليها أعراض المرض - حتى لو كانت بسيطة - والتي تتبع الفئات التالية :

- الأطفال أقل من سن 5 سنوات.

- كبار السن أكبر من 65 سنة.

- الحوامل.

يتم إعطائهم عقار "التاميفلو" مباشرة ودون عمل تحليل المسحه مع التأكيد على المريض بإلتزام نظم النظافة الشخصية والحجز في المنزل في غرفه مستقلة لمدة لا تقل عن 5 أيام حتى تنتهي الأعراض ، وبخلاف الفئات المذكورة لا يتم صرف العقار إلا بعد عمل تحليل المسحة المذكور سابقاً.

أما في حالة ظهور مقاومة للفايروس لعقار "التاميفلو" فيتم استخدام عقار آخر ، فقد ظهرت بعض حالات مقاومة للفيروس للعقار المتعارف عليه بنسب نادرة على مستوى العالم ولم يتم تسجيل أي حالة مقاومة في مصر حتى الآن ، وتقول وزارة الصحة المصرية أن العقار البديل موجود مخزون كافي منه في حالة الإحتياج لا قدر الله.

ويتبقى سؤال - هل سيبقى الحال كما هو عليه ويظل الأمر عرضه للتكهنات والمحاولات الفردية للمواطنين أم سيتم ترتيب الأمر من جهة وزارة الصحة لمواجهة المعدل المتزايد للإصابة بالمرض الذي ييبدو أنه سيدخل كل بيت مصري خلال الشهرين المقبلين.

المصادر :

- موقع منظمة الصحة العالمية.

- موقع أخبار مصر.

- موقع مصراوي.

- تجربة شخصية.

عمر الشال

كريم زياني: لم أطلب العفو من المصريين ولن أطلبه إلى يوم الدين

نفى كريم زياني لاعب المنتخب الجزائري والمحترف بصفوف نادي فولفسبورج الألماني تقديمه اعتذار للشعب المصري عن أعمال العنف والشغب التي قام بها الجمهور الجزائري عقب انتهاء المباراة الفاصلة بين منتخبي مصر والجزائر والتي استضافتها السودان !!

وقال زياني فى حوار أجراه الخميس أنه لم يدلي بتصريحات لأي قناة ألمانية فيما يخص مباراتي مصر والجزائر الأخيرتين وشدد على أنه لم يقدم أي اعتذار للمصريين بل قدم اللاعب اعتذارا للشعب الجزائري لما حدث لهم بمصر على حد تعبيره.

وأضاف اللاعب في حواره :

تفاجأت كثيرا بتناقل وسائل الإعلام لشيء لم أتحدث عنه وهو في نظري تلفيق وتغليط للرأي العام، ليس المصري فحسب، بل الجزائري أيضا، لأنني لا أرى أي داع لأي وسيلة إعلامية أن تتحدث في مكاني وتتكلم عن أمور أنا شخصيا أجهلها، بل أعارضها جملة وتفصيلا، وأقولها بكل صراحة لم أطلب العفو من المصريين ولن أطلبه إلى يوم الدين، بل هم مطالبون أولا بالاعتذار لنا، لأن همجية الصور التي تناقلتها كل وسائل الإعلام في العالم تكشف من هو المعتدي والظالم ومن هو المظلوم.

وطالب اللاعب الجمهور المصري بتقديم الاعتذار للجزائريين مدعيا أن الجمهور المصري هو من بدأ الاعتداءات علي الجزائريين وقال اللاعب :" في القاهرة عشنا الجحيم، ولم يسبق في حياتي أن رأيت شعبا يتهجم على ضيوفه بالشكل الذي عشناه في مصر وأضاف:" آسف يا مصريين لقد خيبتم أمل العرب فيكم، وعليكم أن تراجعوا حساباتكم، وكل ما حققتموه لحد الآن، لأن الجزائر تفوقت عليكم كرويا وعليكم بإدراك ذلك جيدا.

وحول إمكانية مواجهة الجزائر للمنتخب المصري في نهائيات كأس أمم أفريقيا، أكد زياني قائلا "في حالة ما إذا لعبنا ضد مصر، سنفوز عليهم مرة أخرى إن شاء الله، و هذا أملي الكبير".

يشار الى أن تقارير اعلامية قد نقلت تصريحات الدولي الجزائري كريم زياني لاعب فريق فولفسبورج الألماني لوسائل الإعلام الألمانية انه يأسف للأحداث التي شهدتها أرض الخرطوم من اعتداءات جزائرية على عدد كبير من المشجعين المصريين.

وهي التصريحات التي بثتها قناة زد دي إف الألمانية ونقلتها صحيفة جزائر تايمز في وقت سابق من نفي اللاعب لتقديمه هذا الاعتذار.

ونود الإشارة أن الشعب المصري لا يحيى على أمل إعتذار اللاعب الجزائري ولا غيره وأن الأمر يتعدى أكثر مجرد إعتذار لاعب أو مسئول ، وكما يعرف الجميع فإن المسئولين في الحكومة المصرية وفي إتحاد الكرة المصري هم المسئولين أمام الشعب وهم المسئولون الحقيقيون عن ما حدث للجماهير المصرية في السودان وعدم إعتذار الجزائر عن ما حدث لأن المسئولين لم يتحركوا بالشكل الكافي لدفع الجزائر للإعتذار وتوضيح من الجاني ومن المجني عليه أمام العالم.

24‏/12‏/2009

مصر للتخطى حاجز الـ 100 وفاة بسبب إنفلوانزا الخنازير

أعلنت وزارة الصحة عن تسجيل 5 حالات وفاة جديدة بفيروس "H1N1" المعروف عالميا بأنفلونزا الخنازير، ليرتفع عدد حالات الوفاة إلى 101 حالة. وحالات الوفاة الجديدة هى لسيدة وأربعة رجال من محافظات القليوبية والجيزة والشرقية وكفر الشيخ والبحيرة.

وأوضح بيان وزارة الصحة، أن الحالة رقم (97) لسيدة تبلغ من العمر 38 عاما من محافظة القليوبية، والحالة رقم (98) لرجل يبلغ من العمر 55 عاما من محافظة الجيزة، والحالة رقم (99) لرجل يبلغ من العمر 42 عاما من محافظة الشرقية.
وذكر البيان أن الحالة رقم (100) لرجل يبلغ من العمر 36 عاما من محافظة كفر الشيخ، والحالة رقم (101) لرجل يبلغ من العمر 35 عاما من محافظة البحيرة.

وبهذا يكون قد تحقق توقع وزير الصحة / حاتم الجبلي ، بوصول حالات الوفاة إلى 100 حالة وفاة قبل نهاية شهر ديسمبر الحالي ، بل ان مؤشرات نسب الوفاة الحالية ترفع سقف التوقعات إلى قرابة الـ 130 حالة وفاة بنهاية العام الحالي.
يذكر ان الحكومة المصرية دأبت في السابق على التأكيد أن نسبة الوفيات بالمرض لا تتعدى الـ 0.05% وهي من أفضل النسب عالمياً قبل أن يبدأ الفيروس في التوحش ويرفع النسبة إلى أكثر من 0.11% من حالات الإصابة البالغ عددها قرابة الـ 9000 حالة إصابة وهو الأمر الذي يستوجب من الحكومة القيام بإجراءات أكثر للحيلولة دون تضاعف حالات الإصابة والوفاة خلال الفترة القادمة.

23‏/12‏/2009

الحل المتكامل لشركات الإستضافة WHMCS

WHMCS هو برنامج متكامل يقوم بتوفير الكثير من الوقت و الجهد ، يقوم بأدارة متكاملة لعملائك و طرق الدفع الخاصة بهم و ضبط العمليات الحسابية و الفواتير ، هذا إلي جانب منظومة الدعم الفني المتكاملة المدرجة مع البرنامج .

لقد تم تصميم WHMCS بشكل خاص لمقدمي خدمات استضافة المواقع ، و هذا إلي جانب ان البرنامج قابل للأستخدام لعدة استخدامات اخري لمقدمي الخدمات عبر الانترنت .

لقد تم دعم WHMCS بالكثير من الاضافات ، هذا بالأضافة لكون WHMCS قابلاً لشريحة كبيرة جداً من التعديلات و الاضافات .

إن WHMCS يمنحك قدرة فائقة لأدارة عملك عبر الانترنت بتحكم كامل بكل سلاسة و سهولة عن طريق جعل كل شئ يعمل ” اوتوماتيكياً ” فهذا يسهل عليك الكثير من الأعمال .

فهو حل متكامل لإدارة الأعمال وحسابات العملاء وكذلك إدارة الدعم الفني.

أحصل عليه الآن من الموقع الرسمي للشركة.


قصة ضابط المخابرات المصري الذي أعاد الجاسوسة هبة سليم من فرنسا إلى القاهرة


قصة ضابط المخابرات المصري الذي أعاد الجاسوسة المصرية / هبة سليم التي جنّدتها إسرائيل من فرنسا إلى القاهرة لمحاكمتها وإعدامها ، و زرع أجهزة تنصت دقيقة داخل أحد المقار السرية للموساد بإحدى العواصم الأوروبية

بقلم : د . سمير محمود قديح

الفريق أول رفعت عثمان جبريل ، ولد سنة 1928 في محافظة البحيرة مركز كوم حمادة قرية شبرا أوسيم ، و بدأ حياته العملية ضابطاً في الجيش المصري،فى سلاح المدفعيه تحديدا وانضم إلى تنظيم الضباط الأحرار قبيل ثورة يوليو ومن ثم انضم إلى المخابرات العامة المصرية بعد إنشائها।تحويل وبدأ فى المخابرات فى مقاومة الجاسوسيه ثم تخصص فى النشاط الاسرائيلى ثم تدرج فى الترقى الى ان تولى منصب مدير مقاومةالجاسوسيه ثم رئيسا لهيئة الامن القومى وهذا من ارفع المناصب بالجهاز.
ومن أنجح العمليات التي قام بها جبريل، إعادة الجاسوسة المصرية هبة سليم التي جنّدتها إسرائيل من فرنسا إلى القاهرة لمحاكمتها وإعدامها، أما أخطر العمليات التي قام بها على الإطلاق، فهو نجاحه في زرع أجهزة تنصت دقيقة داخل أحد المقار السرية للموساد بإحدى العواصم الأوروبية؛ وذلك لتسجيل جلسات التعاون بين مخابرات أوروبية وشرقية مع إسرائيل في بداية السبعينيات وكان له دور بارز في زرع رأفت الهجان في قلب إسرائيل. وقام بالعديد من علميات كشف شبكات جاسوسية كانت تعمل في مصر.
وقال جبريل " قبل وفاته يوم الخميس الموافق 17/12/2009 عن عمر يناهز 27 عام : "إن هذه العملية الناجحة أشاد بها الرئيس السادات شخصياً، وبفضلها تم كشف الدور التآمري لهذه الدول التي كان بعضها يؤكد صداقته ودعمه لمصر، لافتاً إلى أن المشير أحمد إسماعيل -رئيس جهاز المخابرات العامة في ذلك الوقت- أكد له أن هذه العملية كانت بمثابة البداية الحقيقية للعبور".
وأضاف جبريل أن نجاحه في هذه العملية وغيرها من العمليات التي كشف من خلالها عشرات العملاء الإسرائيليين في مصر، ترتّب عليها شيئان؛ الأول: إطلاق اسم ثعلب عليه (وهو اللقب الذي اشتهر فيما بعد من خلال المسلسل الذي صوّر عملية التنصت على الموساد في أوروبا)، والثاني: أن إسرائيل رصدت مليوني دولار ثمناً لرأسه.

ونوّه جبريل في الحوار إلى أن عشرات الأفلام في مرحلة الستينيات، تناولت أجزاءً غير مكتملة من العمليات المخابراتية التي شارك فيها أو أشرف عليها، وقال إن فيلم "الصعود إلى الهاوية" الذي تناول قصة إعدام هبة سليم، كان أفضل من مسلسل "الثعلب"، رغم إجادة نور الشريف في تصور دوره.
وأكد أنه اجتمع مرات عديدة مع نور الشريف لشرح طبيعة العملية التي أداها في هذا التوقيت، موضحاً أن كثيراً من الأعمال الفنية الأخيرة التي تناولت أعمالاً مخابراتية لا تستند إلى عمليات حقيقية قائلاً: "لدينا ملفات وبطولات أقوى بكثير وبعضها لم يخرج إلى النور حتى الآن". وهنا استذكر رباروخ مزراحي - ضابط مخابرات إسرائيلى والقصه بدأت عندما طلب منه أن يقوم بالسفر الى اليمن تحت غطاء دبلوماسي كويتى واشتبه فيه بعض ضباط الامن فى اليمن وقاموا بالقاء القبض عليه وبتفتيش منزله عثر معه على أفلام وصور لبعض القطع الحربيه التى تعبر من طريق باب المندب وعندما جرى أعتقاله وأستجوابه قام بأختلاق قصه أنه من دوله الكويت ويعمل فى جريدة كويتيه وقام رجال الامن هناك بعمل تحريات عن هذا الاسم ولم يجدوا له اي بيانات فبدات الشكوك تساور رجال الامن فعلى الفور تم الاتصال بجهاز المخابرات المصرية فسافر الى هناك ضابط مخابرات مصرى وهو ( الفريق رفعت جبريل ) وقام بأخذه منهم وكما قالوا ( أن إسرائيل قامت بارسال وحدات كامله وراء هذا الضابط المصري لانقاذ الجاسوس ولو ألف مئات المجلدات , صنعت مئات من الافلام الامريكيه لن تسرد جزء من ما حدث ولا نستطيع أن نخوض فى ذلك حديثا لانها يندرج تحت بند السرية ) وقد عبر الضابط المصرى ( الفريق رفعت جبريل ) عن طريق الصحراء والوديان إلى أن وصل الى البحر وهناك تم ألتقطه بغواصه مصرية وكانت وراءة المقاتلات الاسرئيليه وبالرغم من ذلك لم يستطعوا انقاذ جاسوسهم ولماذا خرجت هذة القوات الهائله لنعلم جميعا أنه من المؤسف بشدة ان يتم القيض على ضابط مخابرات من مخابرات معادية أو أخرى ولنعلم انها حدثت 5 مرات فى التاريخ منهم 2 من أسرائيل وثانيا أن الجاسوس لا يعلم الا التفاصيل المكلف بها من قبل ضابط الحاله اما ضابط المخابرات فيعلم جميع أنواع الاقسام والتجهيزات وعند وصوله الى مصر كان فى ذلك الوقت يقوم بتجهيز خطه بديله لنفسه مثل اسم وحياه وهميه مثل التى قام بتاليفها فى اليمن واثناء التحقيق معه قام رئيس التحقيقات بسؤله عن اسمه فجلس يقص القصه الوهميه عن حياته التى قام بالتفكير فيها وبعد عده ساعات قال له المحقق لقد قامت زوجتك بوضع مولودها الان وهو بحاله جيدة جدا يا باروخ وعندما استمع الى هذا أنهار وجلسي يعترف بكل الاشياء ليست الاشياء فقط بأدق وأخطر الاشياء وكانت هذة أحدي بطولات جهاز المخابرات المصرية وبعد ذلك جلس "باروخ مزراحي" يموت بحسرته في الزنزانة رقم (ستة) بسجن مصر، بعد انتصار أكتوبر73. أدرك لحظتها أن عقوبته الرادعة التي يقضيها في المعتقلات المصرية ستطول وتطول إلى ما لا نهاية.. وزاد اكتئابه بعد أن نما إلى علمه في 4 ديسمبر 73، أن المخابرات المصرية رفضت مقايضته بالعقيد السوفيتي، وضابط الكي جي بي الشهير "يوري لينوف" المعتقل في "إسرائيل" بتهمة التخابر، والتجسس لصالح المعسكر الأحمر.لكن في الثالث من مارس 74، سالت حركة غير عادية أمام باب زنزاته الضيقة..وألقى عليه السجان نظرة احتقار مخيفة..أردفها بجملة واحدة: "استعد سيفرج عنك غدا يا...". وما أن انتهى المؤذن من رفع آذان الفجر، ومع بزوغ أول ضوء تحركت من أمام بوابة السجن الضخمة قافلة سيارات تحمل لوحات دبلوماسية, زجاجها مغطى بستائر سوداء قاتمة. تقدمت الركب سيارة تحمل شعار الصليب الأحمر. واستغرقت الرحلة أربع ساعات كاملة، حتى أشرفت السيارات على شاطئ قناة السويس..وعبرت الممر المائي تدوس فوق أحد الجسور المتبقية منذ حرب أكتوبر..وسرعان ما دلفت إلى شبه جزيرة سيناء، وبدأت تنهب الطريق نهبا.الطريق الأسفلتي يتلوى كالثعبان بين التلال الرملية المرتفعة، والسيارات العسكرية المتفحمة من مخلفات حرب أكتوبر التي وضعت أوزارها منذ عدة أشهر فقط، تناثرت ذات اليمين وذات الشمال، وبين هذا الركام دبابات هالكة انخلع منها شعار صفيح مرسوم عليه نجمة داود. لكن جاسوس الموساد لم ير شيئا من كل ذلك انكمش مثل القنفذ خلف الستائر السوداء الثقيلة في انتظار مصيره المجهول..أخيرا توقفت السيارات في واحة بالوظة أمام القاعدة العسكرية المقامة على قارعة الطريق الرابط بين العريش والقنطرة وبورسعيد. وهناك تحت رعاية مسئولي "الصليب الأحمر" استلم رجال المخابرات المصرية 65 فدائي فلسطيني من سكان الضفة، والقطاع، اعترف الناطق بلسان جيش الاحتلال في بيانه الصادر في الرابع من مارس نفس العام: "أنهم نفذوا عمليات فدائية، وأنشطة تجسس في غاية الخطورة لصالح المصريين". لكن ما لم يذكره البيان العسكري الصهيوني، وظل سرا لم يعلنه الجانب المصري الذي يفضل الكتمان وعدم التفاخر بإنجازاته، أن ضباط المخابرات العامة استلموا كذلك اثنين من أهم جواسيسنا، أو قل "رجالتنا في تل أبيب". "عبد الرحمن قرمان"، و"توفيق فايد البطاح". الذين يعترف كتاب "الجواسيس" الصادر حديثا في إسرائيل أنهما أكبر دليل على الفساد والفوضى في جهاز الاستخبارات الإسرائيلية، والنجاح في المخابرات العامة المصرية. وهذا ما كتب ألقى المصريون بالجاسوس الصهيوني "باروخ مزراحي" بعد أن اعتقلوه في اليمن، وعرفوا أنه أحد كبار ضباط الموساد..يعمل في وحدة "مسادا" -وحدة العمليات الخاصة- أرفع وحدات الجهاز وأكثرها تدريبا وإطلاعا على الأسرار الدفينة. وفي مقر المخابرات العامة جرت عملية اعتصار "مزراحي" حتى نزف بكل المعلومات التي في حوزته والتي اطلع عليها بحكم عمله. وتحت ضغط التحقيقات المهنية حصل المصريون على خريطة طريق تفصيلية توضح أساليب العمل والتجنيد التي تتبعها وحدة "مسادا"..كيف يزرعون جواسيسهم في الدولة الهدف..أسلوب تحرك العملاء لجمع المعلومات التي تهم تل أبيب..أنماط التأمين المتبعة بداية من تكوين أسرة، مرورا بالغطاء اجتماعي، ثم تكوين الصداقات مع قيادات عسكرية وسياسية ومدنية!!بعد الحصول على هذه المعلومات القيمة أصبح "باروخ مزراحي" اليهودي من أصل مصري المولود في حي الأزهر عام 1928، وأنهى دراسته في كلية التجارة بجامعة القاهرة عام 1948، قطعة أسفنج جافة، أو صدر نعجة ضامرة لا يروي ظمأ ولا يدر قطرة حليب واحدة. وكان المنطقي الإلقاء بكارت "مزراحي" المحروق لاستعادة اثنان من أبطال المخابرات العامة ساهما كثيرا في توفير معلومات في غاية الأهمية والحساسية ساعدت في وضع خطط حرب أكتوبر .وحتى خروج جبريل للتقاعد قبل ١٥ عاماً تقريباً.